لقب كأس الاتحاد الاسيوي بين اربيل والقادسية

اربيل يقترب من حلم التتويج

هونغ كونغ - عاد اربيل العراقي من هونغ كونغ ببطاقة تأهله الى نهائي مسابقة كأس الاتحاد الاسيوي لكرة القدم للمرة الثانية في الاعوام الثلاثة الاخيرة وذلك بفوزه على مضيفه كيتشي 2-1 الثلاثاء في اياب الدور نصف النهائي.

ويدين اربيل الذي خسر نهائي 2012 امام الكويتي الكويتي 4-صفر، بتأهله الى النهائي الى علي فائز عطية وامجد راضي يوسف اذ وضعاه على السكة الصحيحة بعد ان افتتح الاول التسجيل في الدقيقة 2 من ركلة حرة اخطأ الحارس شنبنغ وانغ في التعامل معها لتفلت الكرة من بين يديه وتتهادى في الشباك، وعزز الثاني النتيجة في الدقيقة 7 بكرة رأسية اثر عرضية من القائد لؤي صلاح.

وحاول كيتشي الذي فشل في البناء على النتيجة الايجابية التي حققها ذهابا (1-1)، العودة الى اللقاء الذي اقيم وسط ظروف صعبة بسبب الامطار الغزيرة التي هبطت قبيل صافرة البداية، لكنه انتظر حتى الدقيقة 67 ليقلص الفارق عبر البديل وين غاو اثر ركلة ركنية تسببت بارباك مدافعي الفريق العراقي ومنحت صاحب الارض بصيص امل بان يصبح اول فريق من هونغ كونغ يخوض النهائي القاري.

وواصل كيتشي اندفاعه في الشوط الثاني بحثا عن العودة الى المواجهة لكنه فشل في الوصول مجددا الى الشباك العراقية التي كادت ان تهتز في الوقت بدل الضائع اثر معمعة داخل المنطقة لكن الدفاع تدخل في الوقت المناسب لابعاد الكرة عن خط المرمى.

وضرب اربيل موعدا في النهائي الثاني له مع فريق كويتي اخر متمثل بالقادسية وصيف بطل الموسم الماضي الذي سحق مضيفه بيرسيبورا جايابورا الاندونيسي 6-صفر ايابا بعد ان فاز ذهابا 4-2 ايضا.

وتقام المباراة النهائية في 18 الشهر المقبل على ارض اربيل بحسب القرعة، لكن من المحتمل ان يكون ملعب الامير محمد في الزرقاء الاردنية مسرحا لهذه المواجهة، كما كانت حال مباراة اربيل مع كيتشي في ذهاب نصف النهائي.