لبنان يتزود بطائرات حربية روسية متطورة

لبنان مل الوعود الاميركية ويتجه نحو روسيا

موسكو - أعلن وزير الدفاع اللبناني الياس المر أن روسيا قررت تزويد الجيش اللبناني بعشر طائرات حربية من طراز ميغ 29 كمساعدة لتعزيز القدرات القتالية للجيش.
وقال المر بعد اجتماع مطول عقده في موسكو الثلاثاء مع وزير الدفاع الروسي أناتولي سيرديوكوف في حضور رئيس الهيئة الفدرالية الروسية للتعاون العسكري الدولي ميخائيل ديميترييف "هذه الزيارة هي أهم زيارة قمت بها منذ أن توليت وزارة الدفاع الوطني حتى اليوم وتحمل اكثر من معنى. أولا تحمل على الصعيد التقني والعسكري والسياسي بداية علاقة حميمة وصداقة وعلاقة عسكرية ومهنية عالية جدا.لقد قمنا بمحادثات مع وزير الدفاع الروسي وتطرقنا الى جميع المواضيع التي تهم الجيش اللبناني كما تطرقنا الى الوعود التي سمعناها في السنوات الماضية من الكثر على صعيد تجهيز الجيش ولسوء الحظ هذه الوعود مقبولة وجيدة عند البعض وهي مجرد وعود عند البعض الاخر."
واضاف "أما اليوم وبعد محادثاتنا مع معالي الوزير سيرديوكوف تفاجأنا بمساعدة للجيش هي عبارة عن عشر طائرات حربية من طراز ميغ 29 وهي من أحدث الطائرات التي يستعملها الجيش الروسي.وبالفعل كانت مفاجأة ضخمة بالنسبة لي وبالنسبة الى الوفد العسكري اللبناني.
كما سلمني معالي الوزير مشروع اتفاقية تعاون سوف أناقشها في مجلس الوزراء لدى عودتي الى لبنان تمهيدا لاقرارها وارسال بعثة عسكرية الى روسيا واستقبال بعثة روسية بالمقابل لتقييم ما تبقى من حاجات الجيش."
وقال المر "بعد توقيع الاتفاقية سنباشر على مرحلتين: الاولى تدريب ضباط سلاح الجو اللبناني على قيادة الميغ 29 وفي الوقت ذاته تشكيل فريق عمل لوجستي عسكري لأن الجانب الروسي ينتظر من لبنان تحديد حاجاته من تجهيز هذه الطائرات.وقد تريثنا كوننا تفاجأنا كي نعود الى لبنان ووزارة الدفاع وقيادة الجيش لتقييم ما هي الحاجة العملانية للجيش لتجهيز هذه الطائرات من صواريخ وغيرها كون هذا الملف هو على عاتق الجانب اللبناني."
وشكر الوزير اللبناني القيادة الروسية وقال "هذه المساعدة هي أكثر بكثير مما كنا ننتظر.وهنا أريد أن أشكر الرئيس الروسي ورئيس الوزراء فلاديمير بوتين والحكومة ووزير الدفاع ومعالي الوزير ديمترييف على الدعم والمحبة وكل ما قاموا به في هذه الزيارة. ونأمل أن تكون صفحة جديدة من العلاقات بدأت اليوم وان شاء الله ستستمر الى مدى بعيد وبعيد جدا."
وقال الوزير المر ردا على سؤال "ان التجهيزات التي كنا نفكر بها كانت متواضعة لأن الجيش تعود على الوعود دون التنفيذ. أما بعدما تقدم الجانب الروسي بهذه الخطوة النوعية الكبيرة فان الاجواء تغيرت وعلينا تحضير لائحة جديدة للتجهيز لأن ابواب السلاح المتطور فتحت ودبابات ت 90 والمصفحات الحديثة والمدفعية والصواريخ الحديثة كانت كلها على طاولة البحث."
وكانت وزارة الدفاع الروسية أقامت لليوم الثاني على التوالي استقبالا رسميا للوزير المر والوفد المرافق جرى خلاله عرض عسكري جانب الكرملين وعزف للنشيد الوطني اللبناني وسط حشود من المواطنين. كما وضع الوزير المر اكليلا من الزهر على ضريح الجندي المجهول.
وأقام وزير الدفاع الروسي مأدبة غداء تكريما للوزير المر والوفد المرافق.
وكان راعي أبرشية روسيا للروم الارثوذكس المطران نيفون صيقلي أقام مساء الاثنين مأدبة عشاء احتفاء بالوزير المر حضرها عدد من الوزراء الروس وقيادات وشخصيات رسمية من بينهم نائب رئيس الدوما والسفير اللبناني في موسكو عاصم جابر.