'لا لا لاند' الأوفر حظا لاختطاف الأضواء في الأوسكار

سيناريو غولدن غلوب قد يتكرر في لوس أنجليس

لوس أنجليس (كاليفورنيا) - هيمن الفيلم الرومانسي الموسيقي "لا لا لاند" الثلاثاء على ترشيحات جوائز الأوسكار السينمائية هذا العام ونال 14 ترشيحا من بينها الجائزة الكبرى وهي جائزة أفضل فيلم.

وسيتنافس "لا لا لاند" في فئة أفضل فيلم مع ثمانية أفلام هي "أريفال" و"مانشستر باي ذا سي" و"مونلايت" و"هاكسو ريدج" و"هيدين فيغرز" و"فنسز" و"هيل أور هاي ووتر" و"ليون".

ويروي الفيلم الذي أخرجه داميان تشازيل قصة عازف بيانو جاز مكافح يدعى سيباستيان يقع في حب ميا وهي ممثلة طموحة في لوس أنجليس في العصر الحديث. ويحاول سيباستيان جذب اهتمام الناس من الشباب والكبار لموسيقى الجاز التقليدية بينما تأمل ميا أن تنال فرصة عمل بالتمثيل من خلال أحد الاختبارات التي أجرتها من أجل هذا الغرض في نهاية المطاف.

وكان الفيلم حصد قبل اسبوعين نصيب الأسد في حفل توزيع جوائز غولدن غلوب الذي أقيم في بيفرلي هيلز مساء الأحد بحصوله على سبع جوائز.

كما ظفر "لا لا لاند" في الاسبوع الاول من العام بالجائزة الكبرى في حفل توزيع جوائز جمعية نقاد السينما في نيويورك.

وفي 2016، فاز الفيلم الذي يتناول أفراح وآلام السعي لتحقيق الأحلام في هوليوود بجائزة مهرجان تورنتو السينمائي في دورته الحادية والأربعين، كما حظيت نجمته الاميركية إيما ستون بجائزة أحسن ممثلة في مهرجان البندقية.

ويقام حفل توزيع جوائز الأوسكار في 26 فبراير/شباط.