كولينا يعتزل التحكيم نهائيا

حكم ترك بصمة مميزة في عالم التحكيم العالمي

روما - قدم الحكم الشهير بيارلويجي كولينا الاثنين استقالته من رابطة الحكام الايطاليين احتجاجا على منعه من التحكيم في الدرجة الاولى بسبب الرعاية التي تقدمها له احدى الشركات الراعية لنادي ميلان، وصيف بطل الدوري الايطالي لكرة القدم في الموسم الماضي.
وقال كولينا (45 عاما) في مؤتمر صحافي دعا اليه الصحافيين في فياريجيو (وسط ايطاليا) "لقد قررت الاستقالة من رابطة الحكام الايطاليين".
واضاف "اتخذت هذا القرار بعد 28 عاما من الخدمة، وفي النهاية نحن جميعا خاسرون".
وهذا القرار يعني اعتزالا نهائيا بالنسبة الى احد اشهر الحكام في العالم والذي حصل على مخالفة للقوانين السارية في ايطاليا من اجل ادارة المباريات، محليا واوروبيا، عاما اضافيا زيادة عن سن التقاعد المحدد بـ45 عاما.
لكن رابطة الحكام الايطاليين طلبت من كولينا التخلي عن الرعاية التي تؤمنها له شركة اوبل للسيارات الراعية لميلان بسبب تضارب المصالح اذا كان يريد الاستفادة من الفرصة الجديدة في الملاعب.
وختم قائلا "اذا لم نثق بالحكام فمن الافضل عدم الاستمرار".