كوريا الجنوبية تبحث عن بديل لمدربها الوطني

كوريا تتأهل بفارق الاهداف

أكد اتحاد كوريا الجنوبية رحيل المدرب تشوي كانغ هي عن المنتخب الوطني الاول للبلاد وانه بدأ البحث عن بديل لقيادة الفريق في نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2014 في البرازيل.

وتأهلت كوريا الجنوبية الى كأس العالم للمرة الثامنة على التوالي بعدما احتلت المركز الثاني في المجموعة الأولى من المرحلة الختامية للتصفيات الاسيوية لكن صعودها جاء بفارق الاهداف عن اوزبكستان عقب الهزيمة 1-صفر على أرضها امام ايران الثلاثاء.

وتولى تشوي المسؤولية في ديسمبر/كانون الاول 2011 وأكد في ذلك الوقت ان مهمته الوحيدة هي الوصول بالفريق الى النهائيات في البرازيل وانه سيرحل بنهاية التصفيات.

وكانت هناك فرصة ضئيلة من أجل مطالبته بالعدول عن رأيه بعد ختام ضعيف للفريق في مشوار التصفيات عقب هزيمة كوريا الجنوبية مرتين امام ايران وتعادلها مع لبنان وفوزها بصعوبة على قطر واوزبكستان.

وقال اتحاد كوريا الجنوبية في بيان "قرر اتحاد كوريا الجنوبية قبول رغبة تشوي في الاستقالة مع نهاية عقده بعدما أكمل صعود الفريق الى نهائيات كأس العالم 2014 في البرازيل. نشكره على مجهوداته ونتمنى له كل الخير".

وذكرت وسائل اعلام محلية ان هونغ ميونغ بو القائد السابق لمنتخب كوريا الجنوبية ضمن المرشحين لخلافة تشوي.

وتولى هونغ تدريب المنتخب الاولمبي لكوريا الجنوبية وقاد للحصول على الميدالية البرونزية في دورة لندن العام الماضي.

كما ساهم هونغ في حصول كوريا الجنوبية على المركز الرابع في كأس العالم 2002 تحت قيادة المدرب الهولندي غوس هيدينك.