كلاب ردا على قرود والبادئ أظلم في سباق البيت الأبيض

سقطة اعلامية، تراجعت عنها واشنطن بوست

واشنطن - اثار رسم كاريكاتوري نشرته واشنطن بوست يبدو فيه تيد كروز وهو يجر بحبل ابنتيه اللتين مثلتا بقردين، غضب المرشح الجمهوري للرئاسة الذي رد بنشر رسم كاريكاتوري للمرشحة الديموقراطية هيلاري كلينتون وهي تجر كلبين يحمل احدهما اسم الصحيفة نفسها والثاني اسم صحيفة نيويورك تايمز.

وكتب كروز المرشح للانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري على تويتر ان "واشنطن بوست تسخر من ابنتي. يمكنكم مهاجمتي شخصيا ولكن كارولاين وكاثرين لا دخل لهما".

وسحبت واشنطن بوست الرسم الذي اعدته آن تيلنيس حائزة جائزة بوليتزر في 2001، من موقعها الالكتروني ودانه المرشحون الجمهوريون الآخرون دونالد ترامب وجيب بوش وماركو روبيو.

وكانت الصحيفة كتبت تحت الرسم الذي يظهر فيه المرشح الجمهوري بلباس بابا نويل "تيد كروز يستخدم ابنتيه اداة سياسية".

وسعت الرسامة ايضا الى الاشارة الى تسجيل فيديو تبثه حملته ويظهر فيه كروز وهو يقرأ كتابا خياليا مع زوجته وابنتيه في غرفة تزينها شجرة عيد الميلاد. وهو يشبه هيلاري كلينتون بشخصية خيالية شريرة لم تكن يوما سعيدة وتريد سرقة عيد الميلاد.

حرب كاريكاتورية

وكتب فريد هايات كاتب الافتتاحية في واشنطن بوست مبررا سحب الرسم "بشكل عام، تقضي سياسة التحرير لدينا بان نترك الابناء وشأنهم (...) لا اعرف لماذا قررت آن ان تقدم استثناء في هذه الحالة المحددة لكنني لست موافقا على ذلك".

وقال تيد كروز لمحطات تلفزيونية رافقته في رحلة في ولاية ايوا (وسط) الاربعاء ان "السخرية من ابنتي يتجاوز الحدود". واضاف "القضية ليست معقدة: لا يمكن السخرية من فتاتين في الخامسة والسابعة من العمر. لا تزعجوني ببناتي ولا تزعجوا ابناء ماركو (روبيو) ولا هيلاري (كلينتون). دعوا الاطفال خارج هذه المسألة".

وبعد ذلك، واصل تيد كروز الذي يتصدر استطلاعات الرأي للناخبين الجمهوريين في ايوا التي ستكون اول ولاية يجري التصويت فيها في الاول من شباط/فبراير، بنشر رسم على حسابه على تويتر لهيلاري كلينتون تجر كلبين كتب على واحد منهما واشنطن بوست والثاني نيويورك تايمز.

وقال "هذا يبدو فكرة افضل لرسم كاركاتوري.. لهيلاري وكلبيها"، متهما بذلك وسائل الاعلام الكبرى بالعمل لمصلحة المرشحة الديموقراطية.