كتائب شهداء الأقصى تنفي حل نفسها وتؤكد استمرار المقاومة

بيان كتائب شهداء الاقصى (خاص بميدل ايست اونلاين)

رام الله - نفت كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح قيامها بالاعلان عن حل نفسها ووصفت البيان الذي صدر أمس في غزة ويعلن حلها بأنه مدسوس.
وكان المجلس الثوري لحركة فتح أعلن عن حل المجموعات العسكرية التابعة لحركة فتح ومنها كتائب شهداء الأقصى وكتائب العودة تفاديا للفتنة الداخلية.
واعقب قرار المجلس الثوري صدور بيان في غزة قالت فيه مجموعات كتائب الأقصى انها تعلن حل نفسها استجابة لقرار الرئيس الفلسطيني والمجلس الثوري.
وقال بيان صادر عن كتائب شهداء الأقصى تلقت ميدل ايست اونلاين نسخة منه ان " كتائب الاقصى تشكلت بقرار من الشعب الفلسطيني ولم تكن لتتشكل بقرار هيئة أو مؤسسة رسمية لتلتزم بقرار هذه الهيئة".
واستهجن بيان الكتائب ما أسماه بـ" البيانات المدسوسة" وهدد باتخاذ العقوبات اللازمة ضد من يقف وراء اصدار هذه البيانات.
وتوعد البيان بتكثيف عمليات المقاومة ضد الاحتلال الإسرائيلي.
يشار إلى أن كتائب شهداء الأقصى تشكلت بعد وقت قليل من اندلاع انتفاضة الأقصى الأخيرة وقد نفذت العشرات من عمليات اطلاق النار على أهداف اسرائيلية، وتبنت مؤخرا المسؤولية عن أول عملية استشهادية نفذتها فتاة فلسطينية تدعى وفاء ادريس.