كاتب هندي يصور في روايته تعايش اليهود في مصر القرون الوسطى

القاهرة ـ أصدر المركز القومي للترجمة بالقاهرة، روايتين من تأليف الأديب الهندي أميتاف جوش، الأولى بعنوان "القصر الزجاجي" من ترجمة عبدالمقصود عبد الكريم، والثانية بعنوان "في البلاد العتيقة" من ترجمة آمال علي مظهر.

رواية "في البلاد العتيقة" تنتمي الى أدب الرحلات، حيث يحكي الروائي الهندي الشهير تجربته في العيش في قرية مصرية بمحافظة البحيرة في أواخر السبعينيات أثناء إعداده رسالة الدكتوراه في الأنثروبولوجيا الاجتماعية والتي يقتضي منهجها المعايشة الكاملة للمجتمع المبحوث.

والكتاب ليس فقط وثيقة أنثروبولوجية مهمة عن الريف المصري في فترة تحول فاصلة، ولكنه أيضا نافذة على «حوار حضارات» من نوع خاص لا ينغصه الإطار الاستعماري الذي ميز على سبيل المثال دراسات المستشرقين عن مصر.

تأتي أهمية هذا الكتاب إلى أنه يثير الدهشة حتى بعد الانتهاء منه، فبقدر استمتاعنا بما يثيره من قضايا وربما يصوره ويرصده من أحداث، الا انه يدعونا للتدبر واعادة النظر في الكثير من القضايا مثل تعايش اليهود في مصر في القرون الوسطى.

أما رواية "القصر الزجاجي" فهي تتحدث عن الفترة ما بين عام (1885-1996)، وفي هذا الزمن الطويل تأخذنا الرواية عبر مناطق شاسعة من العالم وغنية بالشعوب والأعراق، منطقة الهند وجنوب شرق آسيا، حيث تستعرض عادات شعوبها بالاضافة الى التغيرات التي طرأت عليها عبر الزمن، عارضة لنضالهم ضد المحتل البريطاني، فهي تعتبر باختصار رواية مشبعة بروح الملحمة، رواية تأخذنا عبر الزمن والجغرافيا .

يذكر أن اميتاف جوش من مواليد 1956بمدينة كالكاتا بالهند وحصل على الدكتوراه في الانثربولوجيا، ويقيم حاليًا في نيويورك سيتي حيث يعمل أستاذًا للأدب المقارن بكوينز كوليدج، واستاذا زائرا بجامعة هارفارد، ومن أشهر أعماله الروائية: دائرة العقل، خيوط الظل، المد الجائع، بلد المستنقعات، وغيرها، وحصلت روايته "دائرة العقل" علي جائزة ميديسيس للأعمال الأجنبية عام 1990، بينما حصلت روايته "خيوط الظل" الصادرة عام 1992 على جائزة ساهيتيا وهي أرفع جائزة أدبية في الهند، كما حصلت روايته "كروموزوم كالكاتا" الصادرة عام 1995 على جائزة آرثر كلارك عام 1997 كما رشحت روايته بحر الخشخاش للقائمة النهائية لجائزة البوكر.

وحصلت رواية "القصر الزجاجي" التي ترجمها المركز على جائزة "الجائزة الكبري للرواية" في حفل جوائز فرانكفورت الدولي للكتاب الإلكتروني في عام 2001 .