كأس الاتحاد الاسيوي: نقطة تكفي القادسية لبلوغ الدور الثاني

الاصفر يؤكد صدارته

الكويت - يحتاج القادسية الكويتي الوصيف الى نقطة واحدة من مباراته مع مضيفه شورتان الاوزبكستاني الاربعاء ضمن الجولة الخامسة من منافسات المجموعة الثانية للتأهل الى الدور الثاني من كأس الاتحاد الاسيوي لكرة القدم.

ويخوض الاتحاد السوري حامل اللقب اختبارا سهلا مع ضيفه الصقر اليمني ضمن المجموعة ذاتها.

يتصدر القادسية الترتيب برصيد عشر نقاط، مقابل خمس لكل من شورتان والاتحاد، ونقطة للصقر.

وكان الاتحاد توج بطلا في النسخة الماضية بفوزه على القادسية بركلات الترجيح 4-2 بعد تعادلهما 1-1 في الوقتين الاصلي والاضافي في المباراة النهائية التي اقيمت في الكويت.

يدخل القادسية مباراته في ضيافة شورتان بحثا عن نقطة التأهل الى الدور الثاني، كما انه سيضمن في حال الفوز صدارة المجموعة وبالتالي سيحظى بأفضلية خوض المواجهة في الدور المقبل على ارضه لان المنافسات ستقام فيه من مباراة واحدة بنظام خروج المغلوب على ارض متصدر مجموعته في الدور الاول.

وفي حال الخسارة، تبقى أمام "الأصفر" فرصة أخيرة لضمان الصدارة تتمثل بفوزه على ضيفه الاتحاد في الجولة السادسة الأخيرة.

لا شك في ان القادسية، بطل الدوري الكويتي، يعتبر مرشحا لتحقيق الفوز على حساب شورتان الذي يحتل مركزا متأخرا في الدوري الاوزبكستاني، بيد ان ثمة عاملين قد يلعبان ضد القادسية، أولهما دخوله المواجهة بمعنويات مهزوزة إثر سقوطه في 22 ابريل/نيسان الماضي امام الشباب المغمور 1-2 في الدور ربع النهائي من مسابقة كأس ولي العهد الكويتي، وثانيهما عامل الارهاق الذي لحق ببعثته في طريقها الى مدينة كاريشي الاوزبكية.

فقد واجهت بعثة الفريق يوم الاثنين مشكلة عسيرة تمثلت في تأخر حصول طائرتها الخاصة على اذن بالهبوط في كاريشي، الأمر الذي أجبر الوفد على الانتظار لاكثر من 7 ساعات في مطار الكويت، ما حرم الفريق من الجرعة التدريبية الأولى التي كان من المقرر ان يخوضها فور بلوغه كاريشي.

وسيحرم المدرب محمد ابراهيم من خدمات صالح الشيخ وطلال العامر الموقوفين من قبل الاتحاد القاري، فضلا عن عبدالعزيز المشعان المصاب، الا انه سيستفيد من عودة محمد راشد والسوري جهاد الحسين من الاصابة.

وكان القادسية اكتسح شورتان بأربعة اهداف نظيفة في الجولة الاولى من البطولة.

وفي المباراة الثانية، تنتظر الاتحاد مواجهة سهلة مع ضيفه الصقر في حلب يسعى فيها الى الفوز وحده نظرا للفوارق فنية مع منافسه خصوصا بعد ان فاز عليه في الجولة الاولى في صنعاء 2-1.

وفوز الاتحاد سيرفع رصيده الى 8 نقاط ويعزز فرصه في التأهل الى الدور الثاني.

وكانت ادارة نادي الاتحاد اعلنت بأنها ستبت بمصير المدرب البوسني كمال اليسابيتش بعد مباراة القادسية في الجولة السادسة الاخيرة، في اشارة الى عدم رضاها عن نتائج الفريق.

ومن المنتظر ان يلعب الاتحاد بتشكلة تضم الحارس خالد عثمان ومجد حمصي وعمر حميدي واحمد كلاسي وايمن صلال ومحمد فارس واحمد حاج محمد وطه دياب والسنغالي ماديو كوناتي والصربي ماريو يوكوفيتش.

وفي المجموعة الاولى، يلعب الانصار اللبناني مع ناساف الاوزبكستاني، والتلال اليمني مع ديمبو الهندي.

ضمن ناساف تأهله الى الدور الثاني من الجولة الماضية بعد ان رفع رصيده الى 12 نقطة، ويأتي الانصار ثانيا بست نقاط، ثم التلال وديمبو ولكل منهما ثلاث نقاط.

ويسعى الانصار الى تعويض خسارته امام التلال صفر-2 في الجولة الماضية التي جمدت رصيده عند ست نقاط وحتمت عليه الفوز على ناساف غدا لتعزيز آماله في المنافسة على البطاقة الثانية للمجموعة، فضلا عن رد اعتباره امامه بعد ان تغلب عليه الاخير بثلاثية نظيفة ذهابا.

وفي المجموعة الخامسة، يلعب اربيل العراقي مع العهد اللبناني والعروبة العماني مع الكرامة السوري.

يتصدر اربيل ترتيب المجموعة برصيد ثماني نقاط، يليه الكرامة والعروبة ولكل منهما خمس نقاط، ويأتي العهد اخيرا بثلاث نقاط.

ويسعى اربيل لوضع قدمه في الدور الثاني، واعتبر مدربه ايوب اوديشو لقاء الغد "فرصة مثالية لتحقيق نتيجة جيدة والاقتراب كثيرا من الدور الثاني".

واضاف "نعد مواجهة الغد واحدة من اكثر المباريات اهمية وحساسية في مشوارنا ونريد ان يواصل الفريق مسيرته بحيوية عبر حسم المواجهة، العهد من الفرق المعروفة ويمتلك مدربه وجهازه الفني تصورا عن طبيعة واسلوب اربيل وعلينا مواجهته بقوة".

اربيل بدأ البطولة بفوز على العهد 2-1، وتعادل مع الكرامة في الجولة الثانية 1-1، ومع العروبة في الثالثة سلبا، قبل ان يفوز على الاخير بخماسية نظيفة الاسبوع الماضي في مسقط.

يعول اربيل كعادته على عناصره الدولية فضلا عن لاعبيه المتميزين بالخبرة والتجربة ومن بينهم مسلم مبارك ولؤي صلاح وعلى لاعب وسطه الشاب سعد عبد الامير.

واللافت ان اربيل حقق فوزين ثمينين خارج ملعبه في حين خرج بتعادلين على ملعبه وبين انصاره، ما يثير مخاوف جمهوره من ان يتكرر السيناريو ذاته في مواجهة الاربعاء.

اما الكرامة فتنتظره مواجهة صعبة عندما يحل ضيفا على العروبة حيث يسعى كل منهما الى الفوز للمنافسة بقوة على بطاقة للتأهل، على اعتبار ان اربيل اقرب الى حجز البطاقة الاولى.

واوضح مدرب الكرامة اسامة يبرودي أن "فوز فريقه على العهد في الجولة الرابعة رفع معنويات اللاعبين الذين يدركون ان الفوز على العروبة سيؤهلهم للدور الثاني بغض النظر عن باقي النتائج"، مضيفا "حتى التعادل مع العروبة سيجدد أمل التأهل بانتظار مباراتنا الاخيرة مع اربيل".

وكان الكرامة تعادل مع العروبة في حمص 2-2 في الجولة الاولى.

ومن المتوقع ان يلعب الكرامة بتشكيلة تضم الحارس مصعب بلحوس وبلال عبد الدايم وانس الخوجة وياسر شاهين وناصر السباعي وانس بحوس وعبد الرزاق الحسين ومحمود مواس ونصوح نكدلي وحيان الحموي والسنغالي ماكيتي ديوب الذي غاب عن الجولة الماضية بسبب الاصابة.‏