قيادي سابق في النهضة: الغنوشي يعمل على إدخال تونس في متاهة


الغنوشي شخص فاشل!

تونس - وصف قيادي سابق في حركة الاتجاه الإسلامي، النهضة حاليا، راشد الغنوشي رئيس الحركة التي تقود الائتلاف الثلاثي الحاكم في تونس بـ"الفاشل" مشددا على أنه بصدد إدخال البلاد في "متاهة مجهولة".

وقال الحبيب لسود، وهو من أبرز قيادات النهضة التي انشقت عنها ، لإذاعة "شمس أف أم" مساء الثلاثاء إن "راشد الغنوشي شخص فاشل" "وهو بصدد إدخال البلاد في متاهة مجهولة العواقب بالسياسات ما وراء السلطة التي يتوخاها".

وأضاف لسود أن الغنوشي "أثبت فشله في إدارة الحوار الداخلي بين حركة الاتجاه الإسلامي، أي النهضة حاليا، والتنظيم الدولي للإخوان منذ سنة 1979، وأدخل حركة الاتجاه الإسلامي في مواجهة غير متكافئة مع بن علي .

وأشار القيادي السابق في الاتجاه الإسلامي والّذي حوكم في عهد بن علي بالسجن مدى الحياة، أن راشد الغنوشي "لم يبحث حل أزمة مساجين الحركة بل غادر تونس بعد مقابلته بن علي وترك أبناء الحركة تحت آلة قمع النظام السابق".

وانتقد الحبيب لسود سياسة حركة النهضة وأسلوبها في التعامل مع العناصر التي كانت تنتمي للحركة وتضررت من نظام بن علي.

وأكد لسود أن العديد من هذه العناصر اتصلت براشد الغنوشي بعد الثورة لكن هذا الأخير كان رده عليهم بـ"خليفتكم على الله".

وقال "يحز في نفسي أن أرى إخواني في النهضة قد أفسدهم المال والأعمال".