في اختتام مهرجان طنجة الدولي للمسرح الجامعي

'إكساب الطلبة تجارب ومهارات جديدة هدف المهرجان'

طنجة (المغرب) - تألقت جامعة المنستير التونسية، خلال نهاية الأسبوع المنصرم بطنجة، بفوزها بالجائزة الكبرى وجائزتين أخريين، خلال فعاليات الدورة السابعة من مهرجان طنجة الدولي للمسرح الجامعي.

وأحرزت الجامعة التونسية، التي شاركت في هذه الدورة بمسرحية بعنوان "السياسة الرقمية"، وهي حاملة لقب الدورة السابقة، على جائزة السينوغرافيا وأحسن دور رجالي الذي عاد للطالب التونسي حمدي حليلة.

وعادت جائزة أحسن دور نسائي لرودا كانيوكلو، التي مثلت جامعة لورين الفرنسية بدور في مسرحية "الكراسي"، فيما ذهبت جائزة لجنة التحكيم لكل من الجامعة الملكية للييج ببلجيكا عن مسرحية "محاضرة أكاديمية"، ومصر لطلبة جامعة "عين شمس" عن مسرحية "الليلة مكبث"، فيما توج بجائزة الإخراج الفنان تامر كرم، مخرج مسرحية "الليلة مكبث" من جامعة عين شمس المصرية.

وفاز طلبة المدرسة الوطنية للتسيير والتدبير بطنجة بجائزة "الفايسبوك"، وهي جائزة يحسم فيها الجمهور عن طريق التصويت، والتي تم إحداثها خلال دورة هذه السنة.

ويدخل هذا المهرجان في إطار الأنشطة الموازية التي تنظمها المدرسة الوطنية للتجارة والتدبير بطنجة، بهدف إكساب طلبة المعهد تجارب ومهارات جديدة في مجال التواصل العلاقاتي، ودعم قدراتهم العلمية والمعرفية والإبداعية وروح المبادرة.

واختيرت للمشاركة في المسابقة الرسمية لدورة هذه السنة خمسة عشر مسرحية تمثل فرقا تنتمي إلى جامعات ومعاهد التعليم العالي من المغرب ولبنان وإسبانيا ومصر وتونس والمملكة العربية السعودية وفرنسا والكاميرون وليبيا والجزائر وبلجيكا.