فيلم وثائقي يظهر فيه الطيار الاسرائيلي رون اراد حيا للمرة الاولى منذ اسره

رون اراد بالصوت والصورة

بيروت - تعرض المؤسسة اللبنانية للارسال (ال بي سي) في الخامس من ايلول/سبتمبر "حصريا" فيلما وثائقيا يظهر فيه الطيار الاسرائيلي رون اراد "بالصوت والصورة" وذلك للمرة الاولى منذ اعتقاله عام 1986 كما افادت المحطة في بيان الاربعاء.
واوضحت في البيان ان الوثائقي الذي يحمل عنوان "المقايضة الكبرى" يظهر "الطيار الاسرائيلي رون اراد بالصوت والصورة للمرة الاولى منذ اعتقاله سنة 1986".
يذكر ان اراد فقد في لبنان في 1986 بعدما اسرته حركة امل الشيعية حيا.
وتقول معلومات غير مؤكدة ان المسؤول عن جهاز الامن في حركة امل مصطفى الديراني الذي خطفته اسرائيل في لبنان في 1994، سلم اراد الى حزب الله الذي اعتقله في جنوب سهل البقاع (شرق)، ويقال ايضا ان اراد فر خلال قصف اسرائيلي للمنطقة.
ونفى حزب الله خلال جهود قام بها وسطاء المان من اجل تبادل اسرى بين حزب الله واسرائيل، ان يكون يحتجز رون اراد، ووعد بالمساعدة على تحديد مصيره.
وفي الشهر الاول من العام الجاري رجح الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله في مقابلة تلفزيونية ان يكون اراد قد مات رغم انه "ليس هناك دليل حسي على ذلك".
ولم يشر البيان الى الجهة التي اعدت الوثائقي الذي "سيعرض على جزئين يومي الخامس والسادس من ايلول/سبتمبر واكتفى بالاشارة الى ان الفيلم يتضمن مقابلات حصرية وخاصة بشاشة ال بي سي اجراها فريق فرنسي مع مسؤولين اسرائيليين".