فيسبوك تطلق منصة الكترونية لأساسيات الخصوصية

لتوفير الأمان

نيويورك - أطلقت شركة فيسبوك الموقع الإلكتروني "أساسيات الخصوصية"، ليصبح مصدرا جديدا لتوفير إجابات لأسئلة المستخدمين المتكررة بشأن الخصوصية بطريقة سهلة بالإضافة إلى شرح كيفية إدارة معلوماتهم على فيسبوك.

وقالت الشركة إن "أساسيات الخصوصية" سيضع المستخدم في بيئة تفاعلية تحتوي على 32 دليلا تفاعليا متاحة بـ 44 لغة، بالإضافة إلى اللغة العربية.

وسيوفر الموقع لمستخدمي فيسبوك في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا البالغ عددهم أكثر من 146 مليون مستخدم، نصائح لتأمين حساباتهم ومعرفة من يستطيع رؤية المحتوى الخاص بهم وحتى معرفة كيف تبدو حساباتهم على فيسبوك للآخرين.

وذكرت شركة فيسبوك التي تملك أكبر شبكة للتواصل الاجتماعي في العالم مع نحو 1.8 مليار مستخدم نشط شهرياً، أن الموقع جزء من جهودها لتوفير الأمان اللازم للمستخدمين، ليتمكنوا من مشاركة ما يريدونه من محتوى مع من يريدونه من أشخاص.

ويشارك فيسبوك بالإضافة إلى إطلاق موقع "أساسيات الخصوصية"، مع مستخدميه ثلاث نصائح مهمة، قال إنها ستساعدهم على معرفة كيف يديرون معلوماتهم على فيسبوك وتأمين خصوصيتهم.

النصيحة الأولى تظهر من خلال اجتياز اختبار الخصوصية، إذ سيجتاز المستخدم خطوات للتأكد من أن المحتوى المنشور على حسابه لا يراه إلا مستخدمون من اختياره فقط، فيمكنه اختيار من يشارك معه المحتوى، ومعرفة ماهي التطبيقات التي يستخدمها ودرجة خصوصية المعلومات الشخصية الموجودة على حسابه.

وتنصح نجمة مواقع التواصل الاجتماعي مستخدميها باختيار من يستطيع رؤية المحتوى المنشور على الحساب، إذ يمكن للمستخدم في فيسبوك أن يختار من يستطيعون رؤية المحتوى الذي قام بنشره: الأصدقاء فقط، الكل، أو مستخدمين بعينهم.

وتوصي الشركة المستخدمين أيضًا برفع درجة تأمين حساباتهم باستخدام ميزة "موافقة الدخول" وبتفعيل هذه الميزة، سيحصل المستخدم على رمز جديد في كل مرة يحاول الدخول إلى حسابه في فيسبوك من جهاز جديد.

وتؤكد فيسبوك أنها تعمل دائما على توضيح أهمية الخصوصية وإعطاء نصائح لمستخدميها وتطوير أدوات جديدة لمساعدتهم على ضمان خصوصياتهم، لما يمثله من أهمية، حيث يشاركون لحظاتهم الخاصة والقيمة عليه.