فوز مثير للاتحاد في دوري الابطال

الاتحاد يقلب الطاولة على غوانغجو

جدة (السعودية) - قلب الاتحاد السعودي بطل عامي 2004 و2005 الطاولة على ضيفه غوانغجو الصيني عندما حول تأخره امامه مرتين الى فوز بأربعة أهداف لهدفين الاربعاء في جدة في ذهاب الدور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال آسيا لكرة القدم.

سجل للاتحاد البرازيلي دييغو دي سوزا (28) ومحمد نور (48 من ركلة جزاء) ونايف هزازي (62 و89)، ولغوانغجو غاو لين (27) وهوانغ بوين (38).

وتقام مباراة الاياب في 2 تشرين الاول/اكتوبر المقبل في غوانغجو.

وكاد غوانغجو يفاجىء الاتحاد اذ تقدم عليه مرتين، لكن الاخير عرف كيف يفرض افضليته على المجريات ويدك مرمى ضيفه بأربعة اهداف بعد تألق مهاجمه الدولي نايف هزازي صاحب الهدفين الاخيرين.

حاول الفريق الضيف مباغتة الاتحاد بهدف سريع من خلال الهجوم المبكر ولكن صاحب الارض نجح في إمتصاص الاندفاع الصيني وكاد يفتتح التسجيل في الدقيقة الثالثة إثر كرة وصلت للبرازيلي دي سوزا لكنه سددها ضعيفة في أحضان الحارس.

وتألق دفاع غوانغجو في ابعاد الخطر عندما حول كرة محمد نور العرضية بصعوبة بالغة الى ركنية (16).

ومن هجمة سريعة ونتيجة تباطؤ الدفاع الاتحادي نجح غاو لين في وضع فريقه في المقدمة إثر كرة تلقاها داخل منطقة الجزاء فتابعها قوية في سقف المرمى (27).

لكن الصينيين لم يهنأوا طويلا بالهدف، اذ بعد دقيقة واحدة فقط تمكن الاتحاد من تعديل النتيجة إثر تمريرة رائعة وصلت على اثرها الكرة الى دي سوزا فوضعها قوية على يسار الحارس.

وواصل دفاع الاتحاد هفواته فاستفاد هوانغ بوين من كرة مرتدة من العارضة وعادها على يمين الحارس مبروك زايد مسجلا الهدف الثاني (38).

وفوت إبراهيم هزازي فرصة ثمينة لتعديل النتيجة عندما واجه المرمى الصيني ولعب الكرة فوق العارضة (45).

ومع إنطلاقة الشوط الثاني أجرى مدرب الاتحاد تغييرا هجوميا بخروج المدافع مشعل السعيد ودخول الأردني أنس الشربيني.

نجح صاحب الارض في الحصول على ركلة جزاء نفذها محمد نور بنجاح واضعا الكرة على يمين الحارس مدركا التعادل (48).

فرض الاتحاد أسلوبه على سير المباراة وكاد يسجل هدفا ثالثا ولكن مدافعا حول كرة الشربيني الى ركنية (53)، لكن الهدف جاء عبر نايف هزازي إثر كرة عرضية وصلته من شقيقه إبراهيم لعبها برأسه قوية على يسار الحارس (21).

لاحت فرصة لغوانجو لتعديل النتيجة ولكن مبروك زايد تألق وتصدى لكرة الأرجنتيني كونكا القوية (77)، ثم كاد نايف هزازي يسجل هدفا رابعا ولكن كرته الرأسية أمسكها الحارس الصيني (84).

وقبيل نهاية المباراة، أضاف نايف هزازي الهدف الرابع إثر كرة عرضية لعبها برأسه على يمين الحارس.

يذكر ان الاتحاد كان فرض ذاته واحدا من افضل فرق القارة الاسيوية بتربعه على عرش البطولة الاهم للاندية عامي 2004 و2005، في الاولى توج بطلا على حساب سيونغنام ايلهوا الكوري الجنوبي بعد سيناريو مثير، اذ خسر امامه ذهابا في جدة 1-3 قبل ان يحقق فوزا كاسحا في سيونغنام 5-صفر، وفي الثانية التقى مع العين الاماراتي على اللقب فتعادله معه ذهابا في العين وفاز عليه 4-2 في جدة.

الاتحاد كان تميز في الدور الاول من البطولة الحالية بعروض ثابتة قادته الى تصدر المجموعة الثانية بسهولة تامة اذ جمع 16 نقطة من 5 انتصارات وتعادل متقدما بفارق مريح عن اقرب منافسيه بني ياس الاماراتي (11 نقطة) وباختاكور الاوزبكي (7 نقاط) والعربي القطري (من دون رصيد).

وفي الدور الثاني الذي اقيمت على ملعبه في جدة كونه يقام بطريقة خروج المغلوب على ارض متصدر مجموعته في الدور الاول، تغلب الاتحاد على بيروزي الايراني بسهولة تامة 3-صفر مؤكدا تصميمه على الذهاب بعيدا في هذه البطولة لاستعادة امجاده فيها على غرار عامي 2004 و2005.

اما غوانغجو فتفوق بفارق الاهداف على كاشيوا في المجموعة الثامنة، ثم تغلب على فريق ياباني آخر في الدور الثاني هو كلوب طوكيو بنتيجة 1-صفر.