فنون الشارقة تشهد العلاقة بين النحت والخط والتشكيلات الدائرية

المخرجات متناغمة مع أهداف الشارقة وتطلعاتها

الشارقة ـ نُظمت ورشة فنية متخصصة في الخط العربي والزخرفة بعنوان "النحت والخط" مساء الأحد الموافق 11 مايو/آيار الجاري، بمركز الشارقة للخط العربي والزخرفة في قلب الشارقة، وذلك ضمن فعاليات ملتقى الشارقة للخط في دورته السادسة "تعارف" الذي تنظمه إدارة الفنون بدائرة الثقافة والإعلام. أشرف عليها الفنان محمد رضا الصياد من جمهورية مصر العربية وهو أحد ضيوف ملتقى الشارقة للخط.

حضر الورشة 15 مشاركاً من محبي فن النحت والخط ومن الطلبة المنتسبين لدورات المركز، وقدم الفنان بشكل تطبيقي رؤيا جديدة للنحت البارز باستخدام الورق المقوى لتكوين لوحات فنية من هذه المادة، واستخدم فيها عجائن الورق المعاد تدويره, وقوالب جصية, وغيرها من المواد ذات الخصائص الفنية للتطبيقات التي يراد بها انتاج الأعمال.

كما نظم المركز ورشة فنية أخرى بعنوان "تشكيلات دائرية"، أشرف عليها الفنان محمد النوري حيث قدم شرحاً وافياً ومفصلاً لأشكال التصاميم الدائرية في الخط العربي وخاصة في خط الثلث والتي تعتبر من أهم وأصعب التصاميم المركبة في الخط العربي وعملية تنفيذها على الورق والخامات المختلفة الخاصة بذلك.

وترتكز الفعاليات والأنشطة التي تنظمها إدارة الفنون بالدائرة على الرؤية الإستراتيجية للعمل الثقافي والفني نحو الإرتقاء بالذائقة الفنية وتطوير الأدوات والمهارات الفنية للمنتسبين والهواة بحيث تصير المخرجات متناغمة مع أهداف الشارقة وتطلعاتها.