فقير يتلكأ في الاستجابة لنداء محاربي الصحراء

الضغط يتنامى لحثه على الاختيار بين 'الديوك' او المنتخب الجزائري

ليون - اكد مهاجم ليون، متصدر الدوري الفرنسي لكرة القدم، الشاب نبيل فقير الجمعة انه لم يتخذ قراره بشأن تمثيل بلده الام الجزائر من عدمه وذلك رغم استدعائه الى التشكيلة.

وكان اسم فقير ضمن تشكيلة موسعة لمنتخب الجزائر كشف عنها مدربه الفرنسي كريستيان غوركوف ونشرها الاتحاد المحلي للعبة على موقعه في شبكة الانترنت.

وتضمنت التشكيلة 37 لاعبا من اجل الانخراط بمعسكر تدريبي في قطر بين 23 و31 اذار/مارس يتخلله مباراتان وديتان ضد قطر وعمان في 26 و30 منه على التوالي.

واستدعاء فقير (21 عاما) الى تشكيلة "محاربي الصحراء" لا يعني بالضرورة اتخاذه قرارا بالدفاع عن الوان بلده الام عوضا عن فرنسا التي يحمل جنسيتها، وذلك بحسب ما اكد مصدر مقرب من الاتحاد الجزائري، مضيفا "يجب الانتظار لكن الامور ستتسارع الان".

ثم جاء موقف اللاعب نفسه حيث قال في صفحته على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي انه كان على اتصال بمدرب المنتخب غوركوف وقد اوضح له بانه لن يتخذ اي قرار قبل نهاية الشهر الحالي وانه من المبكر الحديث عن الموضوع، مضيفا "اليوم، انا لا افكر سوى بليون وبشكل اخص مباراة الاحد ضد مونبلييه".

ويتألق فقير في صفوف ليون هذا الموسم حيث سجل 9 اهداف اضافة الى 7 تمريرات حاسمة، ما جعل مدرب فرنسا ديدييه ديشان مهتم به بحسب وسائل الاعلام التي المحت الى امكانية استدعائه الى تشكيلة "الديوك" للمباراة الودية مع البرازيل اواخر الشهر الحالي.

وسبق لفقير نفسه ان قال لصحيفة "ليكيب" الفرنسية انه سيتخذ قراره بشأن هوية المنتخب الذي سيدافع عن الوانه قبل الشهر الحالي، وباستدعائه الى التشكيلة الموسعة للجزائر التي ستقلص الى 23 لاعبا الاثنين المقبل، يجد مهاجم ليون الشاب نفسه تحت الضغط لاتخاذ هذا القرار باسرع وقت ممكن.