فتاوى مدوية للسلفيين في مصر: الموز والخيار والجزر مثيرات جنسية

القاهرة: صفية الدمرداش
العدوي يمنع على النساء لبس الكعب العالي

لم تتوقف فتاوى شيوخ التيار السلفي المثير للجدل فى مصر خلال الفترة الماضية وحتي الآن ، ولعل أبرز هذه الفتاوي ما ذكره ياسر برهامي نائب رئيس الدعوى السلفية بالاسكندرية، الذي أفتى بأن الوقوف احتراماً للعلم والوقوف دقيقة حداد بدعتين محدثتين لا يصح للمسلم اتباعهما، أما التصفيق فقد اعتبره الشيخ تشبها بالنساء.

وبانفعال شديد رد النائب السلفي طلعت مرزوق وأحد من الأعضاء الذين رفضوا الوقوف احتراماً للنشيد الجمهوري "ما فيش فتوي بتقول إننا نقف أثناء عزف السلام الجمهوري".

ومن أغرب فتاوى السلفيين على الإطلاق تلك التي أكد فيها نائب رئيس حزب النور في محافظة الدقهلية محمد عبدالهادي أن فوز السلفيين في الإنتخابات البرلمانية ورد في القرآن الكريم. وقال: "ونريد أن نمن على اللذين استضعفوا في الأرض ونجعلهم ائمة ونجعلهم الوارثين".

وتابع "نحن من الذين استضعفوا في الأرض وفوزنا في الانتخابات مستدل عليه من خلال هذه الآية كما عدة فتاوى من هذه النوعية والتي تصل بالانتخابات من بينها فتوي الشيخ ممدوح جابر بأن الانتخابات معركة بين الحق والباطل، ووصف السلفيين بأنهم أهل الحق والليبراليين والعلمانين بأنهم أهل الباطل بل ووصفهم بقوم شعيب".

وابتدع حزب النور السلفي وضع صورة زهرة بدلاً من صور مرشحاته إيماناً من الحزب بأن مشاركة المرأة في البرلمان حرام لكنه مجبر على ترشيح نساء على قوائمه تبعاً لنصوص قانون الإنتخابات الذي يجبر الأحزاب على ترشيح نساء ضمن قائمات.

وبعيداً عن الفتاوى السياسية هناك العديد من الفتاوى التي تتناول مناحي الحياة وهي أشد إثارة للجدل من بينها فتاوى تحريم ملامسة بعض أنواع الخضراوات والفاكهة مثل الموز والخيار والجزر للنساء بدعوى أنها ربما تؤدي إلي إغوائهن وان عليهن إذا ما اردن أكل هذه الخضراوات أن يعدها لهم أشخاص آخرين بحيث تكون مقطعة وبعيدة كل البعد عن طبيعتها المعروفة.

وأطلق أحد شيوخ السلفيين بقناة الرحمة الفضائية فتوى بعدم جواز لبس الكعب العالي خارج المنزل وجواز لبسه فقط داخل المنزل من باب التزين للزوج مستشهداً بقصة أوردها أحد الصحابة عن نساء بني إسرائيل.

وقال الشيخ مصطفي العدوي إذا كانت المرأة تلبس الكعب العالي لتتبرج به للرجال الأجانب فهذا محرم وممنوع، لأنه يحمل فساداً والله لا يحب الفساد.

كما دعا بعض المشايخ الى سن قانون يمكن لغير المتزوجة أو المطلقة من شراء عبد لتتزوجه شريطة أن يدفع لها مهرا وذلك لحل أزمة العنوسة في المنطقة العربية. وايضاً بسن قانون للجواري لحماية الرجال من الفساد والزنا.

ومن بين الفتاوي المدوية للشيخ الزمزمي فتواه بجواز استعمال الجزر في الإستمناء للمرأة التي تأخرت في الزواج.

وعالم آخر حرم على النساء والفتيات الجلوس أمام جهاز كومبيوتر مزود بخدمة الإنترنت بدون محرم خشية أن تتم غوايتها في الدردشة.