فابريغاس يعود لمران اسبانيا بعد التعافي من الإصابة

جنيوينو (بولندا)
فابريغاس يتطلع لطبع بصمته في البطولة القارية

قال منتخب اسبانيا بطل اوروبا والعالم إن لاعب وسطه سيسك فابريغاس تعافى بشكل كبير من إصابة بشد في عضلات الفخذ الخليفة وتمكن من المران مع زملائه في الفريق.

واصيب فابريغاس خلال مباراة برشلونة في نهائي كأس ملك اسبانيا في الشهر الماضي لكنه شارك في آخر مران لمنتخب اسبانيا في مدريد قبل أن يسافر إلى معسكره التدريبي في جنيوينو في بولندا الثلاثاء.

ويفترض ان يكون بوسع فابريغاس المشاركة في المباراة الافتتاحية لاسبانيا في رحلة الدفاع عن اللقب أمام ايطاليا ضمن منافسات المجموعة الثالثة الأحد المقبل رغم انه لا يضمن المشاركة في التشكيلة الأساسية في ظل وجود مجموعة كبيرة من لاعبي الوسط الموهوبين.

وقال الاتحاد الاسباني إن الفارو اربيلوا الظهير الأيمن الأساسي في تشكيلة اسبانيا تحت قيادة المدرب فيسنتي ديل بوسكي يعاني من إصابة بسيطة في الرقبة اضطرته الى التدرب بشكل منفرد.

واذا لم يتمكن اربيلوا لاعب ريال مدريد من التعافي في الوقت المناسب سيدفع ديل بوسكي على الأرجح بخوانفران المنضم حديثا لتشكيلة الفريق وخاض مباراته الدولية الأولى أمام صربيا في الشهر الماضي.

وأضاف الاتحاد أن الجناح خيسوس نافاس سيخضع لفحوص وقائية على يده اليمنى بعد تعرضه لكدمة. وعادة ما يشارك نافاس كبديل مؤثر لكنه لا يلعب في التشكيلة الأساسية.

وعاد فابريغاس ومجموعة من زملائه لاستخدام موقع التواصل الاجتماعي تويتر الاثنين بعد رفع حظر مبدئي على استخدام هذه المواقع.

وقال فابريغاس على حسابه الشخصي بموقع تويتر "أخبار طيبة! أخيرا أصبح بوسعنا استخدام شبكات التواصل الاجتماعي ولذلك سنبقى على تواصل خلال بطولة اوروبا".