غوغل تزيح الستار عن نيكسوس7

تقنية شحن البطارية لاسلكيا

واشنطن – أزاحت شركة غوغل الستار عن الجيل الجديد من كمبيوترها اللوحي "نيكسوس7" الذي يعد أول أجهزة الشركة الأميركية.

وكشفت غوغل عن النسخة الجديدة من حاسبها اللوحي "نيكسوس 7"، وهي النسخة التي تضم عددا من التعديلات مقارنة بالنسخة التي أطلقتها الشركة العام الماضي، وأبرز تلك التعديلات في المعالج ودقة الشاشة.

وأوضحت غوغل أن النسخة الجديدة من "نيكسوس 7" تملك شاشة بقياس 7 بوصات وبدقة 1200×1920 بكسلا، ومدعومة بمعالج رسوميات (أدرينو 320).

وينبض بداخل الحاسب اللوحي الجديد، الذي صنعته شركة "آسوس" كنسخة العام الماضي، معالج رباعي النواة تصل سرعته إلى 1.5 غيغاهرتز، بالإضافة إلى ذاكرة تخزين عشوائي سعة 2 غيغابايت.

ويملك حاسب "نيكسوس 7" اللوحي الجديد كاميرا خلفية بدقة 5 ميغابكسلات وأخرى أمامية بدقة 1.2 ميغابكسل، فيما طرحت نسخة العام الماضي من الحاسب بكاميرا أمامية فقط.

وتدعم النسخة الجديدة من حاسب "نيكسوس 7" اللوحي تقنية شحن البطارية لاسلكيا، وهي التقنية التي أطلقتها غوغل للمرة الأولى مع هاتفها الذكي "نيكسوس 4".

وستبدأ غوغل بطرح الحاسب اللوحي في أميركا لدى عدد من المتاجر مثل "أمازون" و"وولمارت" و"راديو شاك" في 30 يوليو/تموز، وذلك بأسعار 229 دولارا أميركيا لنسخة 16 غيغابايت "واي فاي"، بينما تكلف نسخة 32 غيغابايت "واي فاي" مبلغ 269 دولارا، وفي المقابل سيبلغ سعر نسخة 32 غيغابايت الداعمة لمعيار الاتصالات (LTE) مبلغ 349 دولارا.

وأعلنت شركة "غوغل"، عن إضافة دعم للكتابة باليد على صفحة الويب من خدمة الترجمة التابعة لها غوغل للترجمة.

وقالت الشركة في منشور لها على مدوّنتها، إن أسلوب الإدخال بالكتابة باليد تتيح للمستخدمين ترجمة العبارات المكتوبة، وذلك في حال لم يكن المستخدم يعرف كيف يقوم بإدخالها إلى الحاسب.

وضربت "جوجل" مثالا على اللغة الصينية التي قد لا يعرف المستخدم كيف يتم إدخالها كلماتها إلى الحاسب أو في حال كانت لوحة المفاتيح خاصته لا تدعم الكتابة باللغة الصينية، فما على المستخدم إلى إعادة رسم الكلمة، ليحصل على ترجمة معنى العبارة المكتوبة باليد.

وتأتي هذه الميزة لتعزز الشركة من خدمة الترجمة التابعة لها، حيث قامت الشركة بداية شهر يناير/كانون الثاني من 2012 بدعم ميزة الكتابة باليد على الأجهزة العاملة بنظام "أندرويد"، ثم أعلنت في شهر فبراير/شباط بإضافة لوحة مفاتيح افتراضية إلى نسخة سطح المكتب من المترجم.

وتتيح "غوغل" حالياً هذه الميزة لـ45 لغة، بما في ذلك اللغات، الصينية، واليابانية، والكورية، وغيرها، ما عدا اللغة العربية، كما تتيح الشركة هذه الميزة للعديد من منتجاتها، مثل خدمة البريد الإلكتروني "جيميل"، وخدمة التخزين السحابي "غوغل درايف"، ومتصفح الإنترنت "كروم" ونظام التشغيل "أندرويد".