غوغل تدخل عالم الموضة بملابس رقمية

بمواصفات مميزة تنطبق حصريا على المستخدم

واشنطن - تستعد مجموعة "اتش آند إم" للأزياء بالتعاون مع شركة غوغل لإنتاج خط جديد من الملابس أطلق عليه "داتا دريس".

ويقوم هذا المشروع الذي تعمل على إنجازه دار الأزياء الرقمية "إيفي ريفل"، التابعة لـ"إتش آند إم" على تطبيق اندرويد، ويستقي معلوماته من المستخدم للهاتف الذكي قبل قيامه بتصميم ملابس تتطابق مع مواصفات المستخدم، كجزء من مشروع الخياطة المشفرة المبتكرة من قبل إيفي ريفل.

وأوضح المؤسس المشارك في شركة "إيفي ريفل"، ألكسندر سوبوزتش، في تصريح له: "نحن على وشك إحداث نقلة نوعية في مجال صناعة الأزياء، من خلال دمج شخصية الزبون في عملية التصميم، بفضل تكنولوجيا المعلومات".

وأضاف قائلا: "يتيح مشروع داتا دريس للنساء في جميع أنحاء العالم تقديم طلبهن للحصول على ملابس مصنوعة خصيصا لهن بمواصفاتهن وتعكس نمط حياتهن".

وأكد سوبوزتش أنه مجرد حمل هاتفك الذكي لمدة أسبوع كامل يسمح للتطبيق بالتعرف على نمط حياتك، ويمكنه من تصميم ملابس "إيفي ريفل" فريدة من نوعها، بفضل استخدام تقنية غوغل، بعد ذلك يقوم الهاتف الذكي بإعداد نموذج لباس بنمط فريد، بمواصفات مميزة تنطبق حصريا على المستخدم، ابتداء من الخامات المستعملة لإعداد اللباس إلى تفصيل مظهره وأدق تفاصيل التطريز، مستندا في ذلك إلى البيانات الملتقطة من قبل التطبيق، قبل أن يكون اللباس الرقمي جاهزا للاقتناء عبر إيفي ريفل.

وستتيح غوغل هذا التطبيق على نطاق أوسع في وقت لاحق من هذه السنة، ويعد هذا التطبيق الأول من نوعه، كونه يقدم لمحة عن مستقبل الأزياء المصممة عن طريق التكنولوجيا.