غرد.. وشارك باستطلاعات الرأي على تويتر

الخدمة في طورها التجريبي

واشنطن - تعمل شبكة التواصل الاجتماعي تويتر على اختبار مجموعة جديدة من الأدوات التي تتيح للمستخدمين المشاركة باستطلاعات الرأي ضمن الموقع، وذلك بحسب تقرير نشره موقع "ذي نيكست ويب".

وتمكن الخدمة الجديدة مستخدم تويتر إنشاء استطلاعات الرأي الجديدة ونشرها والحصول على النتائج، كل ذلك ضمن تويتر نفسه، ودون الحاجة للاعتماد على شركات أخرى.

وفي حال أطلقت تويتر الخدمة بشكل رسمي، فهذا يعني أنه سيصبح بإمكان المستخدمين، المشاركة باستطلاعات الرأي داخل تويتر نفسه، دون أن يتم تحويلهم إلى مواقع خارجية، مما يُساهم بزيادة ارتباط المُستخدم بتويتر، خاصة أن الشبكة الاجتماعية تعتبر من أكثر الوسائل الاجتماعية رواجًا.

يُذكر بأن اختبار تويتر للميزة قد لا يعني بالضرورة إصدارها لاحقًا، حيث اختبر الشبكة سابقًا العديد من الميزات، منها زر "إعجاب" بالتغريدة على مبدأ زر الإعجاب الخاص بفيسبوك إلا أنها لم تقم بإطلاقها رسميًا.

وبدأت شركة تويتر إدخال تكنولوجيا جديدة الأربعاء لحماية حسابات المستخدمين بعد سلسلة هجمات في الآونة الأخيرة على حسابات بارزة منها حساب وكالة اسوشيتد برس وحساب صحيفة فاينانشال تايمز.

وقالت تويتر في تدوينة انها بدأت إدخال "التحقق من تسجيل الدخول" وهو شكل مزدوج من أشكال التوثيق في لغة صناعة الأمن.

وتعتمد الخاصية الجديدة الخاصة بتأكيد الدخول إلى الحساب على أسلوب أمني يدعى "التحقق بخطوتين" (تستخدمه شركات مثل غوغل في خدماتها أيضا)، وفيه يقوم المستخدم أولا بكتابة البيانات التقليدية (اسم المستخدم وكلمة المرور)، ثم يدخل كود مكون من 6 أرقام يرسل له على هاتفه الخاص، وبذلك يتطلب اختراق حساب أي مستخدم، ليس مجرد سرقة بياناته، بل أيضا هاتفه.

ويرى العديد من خبراء الأمن المعلوماتي أن اعتماد المواقع الشهيرة مثل تويتر على خاصية "التحقق بخطوتين" يعتبر بمثابة إجراء أمني مهم، لكنهم يرون في نفس الوقت أنه لا يوقف الهجمات والاختراقات بصورة تامة، خصوصا أن المواقع تجعل من تفعيل هذه الخاصية أمرا اختياريا يحدده المستخدم.