غادة عبدالرازق تثور على التحرش في 'الخانكة'

'قضية شائكة'

القاهرة - نجحت الممثلة المصرية غادة عبدالرازق في شد الانظار اليها اثر تركيزها على ظاهرة التحرش في المسلسل الرمضاني الجديد "الخانكة".

وضربت غادة، أحد تلاميذها بعنف بعد أن حاول التحرش بها، وهو ما تسبب لها بكسور خطيرة واصابات بالغة ستكون لها تأثير مباشر على أحداث المسلسل.

وحاول الطالب عاصم، التحرش بالمعلمة أميرة في حمام المدرسة التي تعمل بها.

وحرص عاصم على تعقب أميرة، وأثناء دخولها حمام المدرسة، فوجئت بتواجده معها، فانفعلت قائلة: إنتي إيه اللي جابك ورايا هنا".

ورد الطالب: "عادي يعني قلت أسلم عليكي"، ثم طلبت منه الخروج فورًا وإلا ستبلغ عنه الأمن، لكنه رفض وأمسك بذراعها لتنشب بينهما معركة بالأيدي تبادلا خلالها الضرب.

وواقعة التحرش لم تكن الأولى للبطلة في المسلسل، حيث تعرضت في الحلقة الثالثة للتحرش في إحدى المصالح الحكومية.

وعندما كانت اميرة تسأل عن بعض الأوراق، قام موظف بالتحرش بها، لتصرخ وتنشب مشاجرة بينهما، ثم ذهبت لقسم الشرطة لتحرير محضر في الغرض.

وسلطت الممثلة المصرية الضوء على ظاهرة خطيرة تؤرق المصريات وتتعلق بالتحرش الجنسي، مما جعل مواقع التواصل الاجتماعي تناصرها بشدة لفضحها ممارسات مهينة ومسيئة للأنثى مربية الاجيال ونصف المجتمع.

وقالت الشركة المنتجة للعمل أن غادة عبدالرازق تخوض معركة القضايا المسكوت عنها في مسلسلها الجديد، وتقدم تفاصيل الجانب المظلم من علاقة الطالب بمعلمه، وكيفية تربية أبنائنا".

وأضاف البيان أن غادة عبدالرازق تقدم حكايات واقعية من مجتمعاتنا، حيث تتعرض إلى قضية شائكة، وهي قضية شاب يكتوي بنار الرغبة ويطمع في النيل من معلمته، ويرى أن كل شيء مباح طالما انه من عائلة ثرية.

وقالت المنتجة مها سليم "الخانكة رسالة إلى المجتمع ومحاولة لكشف الخلل الذي يتعرض له أبناءنا عند فقدان المبادىء والأخلاق الحميدة".

ويشارك المصري ماجد المصريفي بطولة "الخانكة".

ويدور المسلسل في إطار صراعٍ نفسيٍّ، إذ أنّ "الخانكة" في مصر عبارة عن مستشفى للامراض العقليّة والنفسيّة بالقاهرة.

ويعد المسلسل العمل التليفزيوني الثاني الذي يجمع ماجد وغادة سويًا بعد مسلسل "مع سبق الإصرار" عام 2012.

وأكد المصري أنه لم يشارك هذا العام سوى في مسلسل واحد فقط وهو"الخانكة"، كما نفى ماجد مشاركته في "الطبال".

والمسلسل الرمضاني من إخراج محمد جمعة وسيناريو وحوار محمود دسوقي، ومن إنتاج مها سليم.

وكان أخر أعمال غادة المسلسل المصري "الكابوس".

وقامت الممثلة المصرية ونجمة الدراما التلفزيونية ببطولة مسلسل "الكابوس" في شهر رمضان.

وظهرت غادة عبدالرازق بشخصية إمراة عصامية تسعى للارتقاء بحياة أبنائها، وتمكنت بعد سنوات من العمل من امتلاك مصانع لتدوير المخلفات.

ودخلت بطلة المسلسل في دوامة من المشاكل مع سكان الحارة حيث يتواجد مصنعها الكبير، والذين يحاولون بكافّة الوسائل طردها من المكان.

وتصاب الام وسيدة الاعمال بصدمة كبيرة من تصرفات ابنها العاق ومحاولته بشتى الطرق ابتزازها رغم تفانيها في تربيته وحبها الشديد له.

وتدخل بطلة المسلسل في نوبة من الهستيريا والاكتئاب بعد عثورها صدفة على ابنها مقتولاً في المصنع الذي تملكه.

وقالت نجمة السينما، "كل شخصية أقدمها أعيش معها، وأدخل فيها بشكل كبير، ومن الطبيعي ان تؤثر أدواري علي نفسياً، فدوري في المسلسل ومشهد ابني مذبوحاً هو الأصعب في حياتي، لأنني ام".

وافادت نجمة التلفزيون انها انقصت نحو 20 كيلوغراماً من وزنها ليناسب شكلها الشخصية التي تجسدها في المسلسل والتي يغلب عليها الارق والحزن والمعاناة من الامراض.

واطلت الفنانة غادة عبدالرازق في شهر رمضان 2014 بمسلسها "السيدة الاولى"، وكان التحدي الأكبر لها في الدراما التلفزيونية حيث وضعها في شخصية ذات مواصفات خاصة.

وتناول "السيدة الأولى" والمقتبس عن الدراما الأجنبية الشهيرة التي تحمل نفس الاسم قصة صعود إمرأة من القاع الى القمة، واستعدادها لفعل كل شيء من أجل تحقيق هذا الطموح، وذلك من خلال شخصية "مريم" التي تتمتع بذكاء شديد ويسكنها طموح جامح في تحقيق حلم السيدة الاولى الذي ظل يراودها طيلة عمرها.