عُمان تعزِّز بناها الأساسية بأكثر من ملياري دولار

الفطيسي: المشروعات ستحدث نقلة نوعية

مسقط ـ وقعت الحكومة العُمانية على اتفاقيات لتطوير البنية الأساسية وتعزيز دورها في خدمة الاقتصاد الوطني بتكلفة تبلغ أكثر من ملياري دولار.

وشملت الاتفاقيات التي وقعها د.أحمد بن محمد الفطيسي وزير النقل والاتصالات العُماني خمس اتفاقيات في مجال الطيران المدني، وثلاثاً في مجال النقل، وواحدة في مجال الاتصالات.

ونقل موقع "عمان نت" الإخباري التابع لوزارة الإعلام عن الفطيسي قوله " إن المشاريع التي تم التوقيع على اتفاقياتها هي مشاريع عملاقة ومن المتوقع أن تحدث نقلة نوعية في قطاع الطيران المدني بصفة خاصة".

وأشار الفطيسي إلى أن "هذه المشاريع استراتيجية بالدرجة الأولى ومن شأنها أن تجعل من السلطنة مركزاً إقليمياً حيوياً للطائرات القادمة والعابرة والمتحورة وسيكون لهذه المشاريع عائد اقتصادي كبير عند توظيفه بالشكل الصحيح".

وأوضح "إن قطاع الطرق كان له نصيب جيد في هذه الاتفاقيات مما يعزز البنية الأساسية لشبكة الطرق المرصوفة ويغطي المشاريع الملحة التي تخدم المواطنين، أما مشروع إنشاء مركز العمليات والمبنى الرئيسي لشركة بريد عُمان فهو أيضاً يمثل أهمية كبيرة ومن شأنه أن يساهم في تطوير هذا القطاع ويجعل منه بريداً عصرياً".

وقضت الاتفاقية الأولى للطيران بإنشاء مبنى المسافرين بمطار مسقط الدولي الجديد "ام سي 3" وهي ضمن المشروع العملاق الخاص بتطوير مطاري مسقط الدولي وصلالة.وتبلغ قيمة الاتفاقية نحو 1800 مليون دولار، وستنفذ المشروع شركات بيكتل الأميركية وبهوان للمقاولات وإنكا التركية.

وتنص الاتفاقية الثانية على إنشاء برج المراقبة الجوية بمطار مسقط الدولي «ام سي 2» بتكلفة تبلغ حوالي 150 مليون دولار، وستنفذ المشروع شركة كاريليـون علوي.

وتتصل الاتفاقية الثالثة بإنشاء المرحلة الثانية لمطار الدقم بالمنطقة الوسطى، بتكلفة تناهز 115 مليون دولار، وتم إبرامها مع شركة هانجن هيفي أندستريس آند كونستركشن.

أما الاتفاقية الرابعة فتبلغ قيمتها حوالي 67 مليون دولار، وتتضمن تنفيذ الأعمال الرئيسية لإنشاء مبنى الطيران المدني "ام سي 4 ايه" وتأتي ضمن مشروع تطوير مطاري مسقط الدولي وصلالة وقد تم ابرامها مع شركة تاول للإنشاء.

وتتعلق الاتفاقية الخامسة بتوريد وتركيب أجهزة موحدة لمطاري مسقط الدولي وصلالة الجديدين والمطارات الإقليمية الأخرى "اس ان سي 10" بتكلفة تناهز 25 مليون دولار وقد أبرمت مع شركة "تالس أي تي أم جي أم بي أتش".

وفي مجال المشاريع الانمائية لقطاع الطرق والنقل البري تم التوقيع على ثلاث اتفاقيات، تقضي الاتفاقية الأولى بتصميم وتنفيذ طريق السيهرة بولاية صحار بمنطقة الباطنة بطول 12 كيلومتراً، وبتكلفة تقدر بأكثر من ستة ملايين دولار، وأبرمت مع شركة خالد بن أحمد وأولاده.

أما الاتفاقية الثانية في هذا المجال فتتعلق بانشاء دوار وممر مشاة بولاية نخل بمنطقة الباطنة بتكلفة مليوني دولار، وستنفذ المشروع شركة عُمان للخدمات الهندسية المتحدة.

وتختص الاتفاقية الثالثة بأعمال مشروع الخدمات الاستشارية للإشراف على تصميم وتنفيذ طريق وادي الحلتي بولاية صحار والذي يبلغ طوله 28 كيلومتراً وبدأ العمل الفعلي في تنفيذه.

وسيشرف على إنشاء الطريق المكتب الوطني الهندسي وتبلغ تكلفة الاتفاقية نحو 850 ألف دولار.

وفي قطاع الاتصالات تم التوقيع على اتفاقية واحدة لتنفيذ الخدمات الاستشارية للتصميم والإشراف على مشروع إنشاء مركز العمليات والمبنى الرئيسي لشركة بريد عُمان، بتكلفة 183 ألف دولار وذلك مع شركة الإبداع الهندسي للتصميم والاستشارات.