عميد البشرية يعتذر لأنه عاش طويلا

ومن يعش قرنا لا أب لك يسأم

طوكيو - قدم عميد البشرية الجديد الياباني توموجي تانابي البالغ من العمر 111 عاما اعتذاره "لانه عاش كل هذه المدة"، وذلك فور تلقيه الاثنين من كتاب غينيس شهادة تؤكد انه اصبح عميد البشرية.
ولد تانابي في 18 ايلول/سبتمبر 1895 وهو من منطقة ميازاكي في جزيرة كيوشو التي تضم العديد من اليابانيين الذين تجاوزوا القرن من العمر.
وقال العميد بتواضع جم لدى تلقيه الشهادة "انه ليس حدثا استثنائيا".
واضاف "لقد عشت طويلا جدا. اني مرتبك".
ويلتحق تانابي بمواطنته يوني مبناغوا (114 عاما) وهي عميدة البشرية واصيلة كيوشو ايضا.
وتانابي وهو مهندس يزهد في الاكل ويحرص على الاكل الصحي المعتمد على الخضراوات والقليل الدسم ما يمكن اعتباره سر طول عمره.
واصبح هذا الرجل عميد البشرية من الرجال اثر وفاة اميليانو ميركادو ديل تورو اصيل بورتوريكو عن عمر 115 عاما في 24 كانون الثاني/يناير الماضي.
وتضم اليابان اكبر نسبة معمرين في العالم ولديها نحو 30 الف شخص تجاوزت اعمارهم مئة عام اغلبهم من النساء، بحسب معطيات حكومية.