عملية تخريب كبرى لخط نفطي في كركوك

تخريب انابيب النفط يؤثر بشكل سلبي على موارد العراق المالية

كركوك (العراق) - تعرض خط انابيب نفط استراتيجي بين مدينة كركوك النفطية (شمال) وميناء جيهان التركي لعملية تخريب كبرى مما كان له تاثيره البالغ على عمليات التصدير بحسب ما صرح مسؤول في شركة نفط الشمال لوكالة فرانس برس.
وقال قائد الحرس الوطني في كركوك اللواء انور حمد امين "انفجرت قنبلة في خط انابيب استراتيجي ينقل النفط الى مرفأ جيهان التركي الساعة 30،18 (30،14 تغ) قرب مدينة الرياض" 55 كيلومترا جنوب كركوك.
كما اشار الى وجود "قنبلة ثانية لم تنفجر".
وقال رئيس قسم الانتاج في شركة نفط الشمال "علمنا بوقوع انفجار قوي وقد تضرر الضخ بشكل كبير".
وافاد مراسل وكالة فرانس برس ان الطريق بين بغداد وكركوك، على بعد 250 كلم شمال العاصمة، مغلق بسبب الحريق الهائل الذي شب نتيجة الانفجار.
واكد رئيس الوزراء العراقي اياد علاوي الثلاثاء ان عمليات التخريب التي تستهدف المنشآت النفطية في العراق اضاعت على الدولة مليار دولار.
ومنذ الاثنين عادت الصادرات العراقية من الجنوب الى مستوى 8،1 مليون برميل يوميا رغم عمليات التخريب.
ويمر تصدير معظم النفط العراقي عبر خطوط الانابيب في جنوب العراق.