علاج سعودي جديد لمحاربة السمنة

الرياض - من زيد السربل‏
السمنة، مشكلة مزمنة

طرحت شركة سعودية متخصصة منتجا جديدا للذين يعانون ‏‏من الوزن الزائد سبق ان استخدم بنجاح في الولايات المتحدة الامريكية ودول اخرى من ‏ ‏بينها الصين.
ويساعد العلاج الجديد وهو مستخلص طبيعي من نبته "البلادرراك" البحرية ولا يحتوى‏ ‏على اي مواد كيماوية او عقاقير طبية على تنشيط المعدة والغدة الدرقية ويقلل ‏‏الرغبة في الاكل والشهية والشعور بالجوع ويسمح لخلاصة "البلادرراك" بالانتقال ‏‏بسلامة وبطء عن طريق مسامات الجلد ودخولها الى الجسم.
والعلاج الجديد هو عبارة عن لصقة خارجية يتم لصقها في اعلى اليد اليسرى من ‏‏الجهة الخارجية واسفل الكتف ولمدة 24 ساعة باعتبارها من انشط مناطق الجسم.
وتقول احدى المواطنات السعوديات التي استخدمت العلاج الجديد انها شعرت بعدم احساسها بالجوع رغم شهيتها ‏‏المفرطة للاكل وذلك بعد وضعها للشريط اللاصق.
وتشير التقارير التي اجريت على شريحة من المجتمع السعودي في الرياض ممن يعانون ‏‏من زيادة في وزن الجسم بجدوى الشريط اللصق الذي يتم استبداله يوميا ولمدة شهر كامل.
وتظهر نتائج التقارير ان معدلات النقص في الوزن تتراوح ما بين 1 الى 8 كيلو ‏‏غرامات في الشهر وتختلف من شخص لاخر طبقا لاختلاف الاشخاص وطبقا لاستخدام الشريط اللاصق.
يشار إلى أن حوالي 66 بالمائة‏ ‏من النساء السعوديات يعانين من زيادة الوزن وان نسبة 52 ‏ ‏بالمائة من اجمالي تعداد البالغين في السعودية يعانون السمنة في حين تصل النسبة‏ ‏الى 18 بالمائة لمن هم في سن المراهقة و15 بالمائة بين الاطفال دون ست سنوات.
وتتنوع العوامل المسببة للسمنة لكن ابرزها قلة التمرينات الرياضية وقلة الحركة ‏‏والخروج من المنازل او المكاتب بسبب الاجواء المناخية الحارة والاعتماد على ‏‏استخدام السيارة في التنقلات الى جانب التغيير العميق في مكونات النظام الغذائي.(كونا)