عريقات: عملية السلام انتهت

عرفات يواجه هجوما أميركيا اسرائيليا مشتركا

غزة - من ناحية اخرى اعتبر صائب عريقات كبير المفاوضين الفلسطينيين الاثنين ان تصريحات مسؤولين اسرائيليين بشأن ابعاد الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات لاتاحة الفرصة لبروز زعماء جدد تدل على ان اسرائيل "انهت عملية السلام".
وقال عريقات ان "تصريحات الاسرائيليين المسؤولين هذه تدل على ان الحكومة الاسرائيلية قد انهت عملية السلام من جانب واحد وتستأنف الاحتلال والعدوان".
وكان ديفيد حشام مستشار وزير الدفاع الاسرائيلي قال خلال مؤتمر صحافي اليوم ان الهدف الرئيسي لعمليات الجيش الاسرائيلي في الضفة الغربية هو ابعاد عرفات للسماح بظهور زعماء جدد من الجانب الفلسطيني امثال محمد دحلان او محمود عباس.
واضاف حشام "في الوقت الحاضر لا نرى اي شريك من الجانب الفلسطيني". وبعد ان وصف الرئيس الفلسطيني بانه "ديكتاتور"، قال حشام ان عرفات "لم يعد شريكا في مفاوضات سلام".
ورأى عريقات ان "مثل هذه التصريحات غير مقبولة"، مشددا على ان عرفات "هو الرئيس المنتخب للشعب الفلسطيني وبالتالي اسرائيل تخلق الذرائع للعدوان".
واكد ان اسرائيل "تعمل ضمن مخطط لانهاء عملية السلام وتدمير السلطة الفلسطينية واستبدالها بالادارة المدنية".