عرفات: مستعد لأصبح مانديلا فلسطين بشرط!

عرفات يريد تحقيق حلمه برؤية ولادة الدولة

القاهرة - اعلن رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية ياسر عرفات في مقابلة نشرتها الثلاثاء صحيفة "الشرق الاوسط" العربية انه مستعد ليصبح "نيلسون مانديلا فلسطين" شرط ان تقام الدولة الفلسطينية.
وقال عرفات "انا مستعد لان اكون نلسون مانديلا. لكن بعد قيام دولة فلسطينية اتولى رئاستها في البداية ثم اتركها بعد ذلك للآخرين".
وقد اصبح مانديلا اول رئيس اسود لجنوب افريقيا (1994-1999) بعد ان كان اقدم سجين سياسي خلال حقبة الفصل العنصري.
وقررت الولايات المتحدة واسرائيل قطع الاتصالات مع عرفات المحاصر في مقره في رام الله بالضفة الغربية منذ كانون الاول/ديسمبر 2001.
وردا على سؤال حول احتمال مشاركته في الانتخابات الفلسطينية المقبلة قال عرفات انه سيطبق قرارات القيادة الفلسطينية في هذا الصدد. واوضح ان "ما تقرره القيادة الفلسطينية التزم به. انا في النهاية لا افرض نفسي. وابو عمار سيلتزم بقرار القيادة الفلسطينية ايا كان".
وقد اعلن عن تنظيم انتخابات عامة فلسطينية (رئاسية وتشريعية وبلدية) في ربيع 2005 بعدما ارجئت عدة مرات، وقد بدأت الاستعدادات للمرحلة الاولى من الانتخابات في الضفة الغربية وغزة في 4 ايلول/سبتمبر مع وضع اللوائح الانتخابية.
لكن اسرائيل اغلقت مكاتب تسجيل الناخبين في القدس.
وردا على سؤال حول وجود "مخرج للوضع الحالي"، قال عرفات "نعم. وهو دفع دولي قوي لتنفيذ خارطة الطريق التي قررتها اللجنة الرباعية وقبلنا بها نحن ولم توافق عليها اسرائيل حتى الان ووضعت عليها 14 تحفظا اي ان اكثر من (بنود) الخارطة".