عدنان الدليمي للعرب: ايران تسعى لاحتلال عراقكم وخليجكم وكل بلادكم

إن حسبتم ان ما يجري لنا سيقف عند بغداد فحسب فانتم مخطئون

بغداد- اتهم عدنان الدليمي أحد أبرز زعماء العرب السنة في العراق ايران الاثنين برعاية فرق إعدام شيعية بالتخطيط "لابادة" العرب السنة.

كما حذر الدليمي وهو شخصية بارزة في التكتل السياسي الرئيسي للعرب السنة في خطاب مفتوح للسنة من أن الصراع العرقي في العراق سيمتد إلى أنحاء العالم العربي.

وقال الدليمي في الرسالة "ان اخوانكم في بلاد الرافدين وفي بغداد الرشيد بالذات يتعرضون لحملة ابادة منقطعة النظير تقوم بها الميليشيات وفرق الموت بتوجيه وتخطيط ودعم واسناد وسلاح ايراني."

وأضاف الدليمي محذرا الدول العربية "إن حسبتم ان ما يجري لنا سيقف عند بغداد فحسب فانتم مخطئون.. وان حسبتم انها في العراق فحسب.. فانتم واهمون.. فهي والله حرب بدأت ببغداد ولن يقفوا عندها بل ستمتد الى كل بقعة فيها لسان عربي."

واضاف "عليكم ان تتحركوا بقوة وان تستخدموا كل النفوذ والامكانيات والعلاقات لدى المجتمع الدولي للدفاع عن هوية العراق وللحفاظ على بغداد الرشيد قلعة للعرب وان تواجهوا ايران بقوة.. فأنتم هدفها المؤجل وهي تسعى لاحتلال عراقكم وخليجكم وكل بلادكم."

وعادة ما تعبر جماعات العرب السنة عن وجهات نظر مشابهة غير أن لهجة الخطاب هذه المرة أشد حدة من تصريحات سابقة للدليمي وهو عضو بارز بجبهة التوافق العراقية.

وأثارت الجبهة أزمة مطلع الشهر الحالي بسحبها وزرائها الستة من الحكومة التي يقودها الشيعة.

وتتهم واشنطن إيران بتزويد الميليشيات الشيعية في العراق بالسلاح. وتنفي إيران التحريض على العنف هناك.

ويريد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي ان يجتمع الزعماء السياسيون خلال الأيام القليلة القادمة لحل الأزمة السياسية التي تواجهها البلاد. وقال إنه يرغب في عودة وزراء الجبهة غير أنه سيعين محلهم شخصيات أخرى من العرب السنة إذا رفضوا.

وقام المالكي بزيارة استمرت ثلاثة أيام لإيران الأسبوع الماضي وصفها بأنها "ناجحة".