عباس يتعهد بجعل القسم الشرقي من القدس عاصمة فلسطين

فرصة كبيرة لمحمود عباس

رام الله والقدس - كرم رئيس منظمة التحرير الفلسطينية محمود عباس الجمعة الزعيم الفلسطيني الراحل ياسر عرفات في "يوم الشهيد"، وتعهد بان يجعل من القسم الشرقي المحتل من القدس عاصمة الدولة الفلسطينية.
ووضع عباس، وهو المرشح الاوفر حظا للفوز في انتخابات الرئاسة الفلسطينية خلفا لعرفات، باقة من الزهر على قبر عرفات في باحة المقر السابق لرئيس السلطة الفلسطينية في رام الله.
وقال للصحافيين "الرئيس ياسر عرفات يذكرنا بالتضحيات الجسام التي قدمها الشعب الفلسطيني من اجل تحرير الوطن والحصول على دولة مستقلة".
واضاف "لن ننسى شهداءنا وجرحانا الذين ضحوا من اجل الوطن".
وختم عباس حملته الانتخابية بعد الظهر في ضواحي القدس الشرقية، بعد ان اعتبر القائمون على حملته ان توجهه الى القسم الشرقي من المدينة قد يعطي نتائج عكسية، كونه سيظهر في الجزء المحتل وكأنه تحت حماية القوات الاسرائيلية.
واوقفت السلطات الاسرائيلية الجمعة في القدس المرشح المستقل الى انتخابات رئاسة السلطة الفلسطينية مصطفى البرغوثي بعد محاولته الوصول الى الحرم القدسي. ثم افرجت عنه بعد بضع ساعات.
كما طردت من القدس المرشح الى الانتخابات الرئاسية الفلسطينية بسام الصالحي الذي كان يقوم بحملة انتخابية في المدينة.
وقال عباس عن عدم توجهه الى القدس بعد ان دشن حديقة عامة في رام الله، "لم استطع زيارتها بسبب ظروف خاصة حالت دون زيارتي"، مضيفا "سازورها عدة مرات قادمة... وهي قريبة من قلوبنا وستكون مقرا وعاصمة لدولة فلسطين".
وكان عباس قال في وقت سابق امام تجمع نسائي "لن نرضى الا بدولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس الشريف".
واضاف ان لا سلام مع الجدران والمستوطنات والمعتقلين.
ووعد بان كل اتفاق مستقبلي مع اسرائيل مرتبط بمستقبل الشعب الفلسطيني، سيخضع لاستفتاء في الداخل والخارج، اي على الاراضي الفلسطينية وفي الشتات.
وقال عباس اثناء لقاء انتخابي في بير نبالا في ضاحية القدس في الضفة الغربية امام حوالى الفي شخص، "نحن نريد قدسنا فنذهب الى قدسنا احرارا بالملايين. يا ابناء القدس نقول لكم ان الاضطهاد والقمع والجدران لن تمنعكم من ان تكونوا مواطنين مقاتلين من اجل الوطن".
واضاف "القدس لنا. نحن على العهد باقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس. قالها ابو عمار وهو يعرف ان وراءه شعبا جبارا".
ودعا مدير الحملة الانتخابية لعباس الطيب عبد الرحيم من جهته فلسطينيي القدس الى التصويت بكثافة لاثبات ان القدس هي عاصمة فلسطين.