عباس النوري: لا مشكلة لدي في المشاركة بالدراما المصرية

'أحلم بعمل درامي يضم نخبة من نجوم الدراما العربية'

دمشق – أكد الفنان السوري أن لا مشكلة لديه بالمشاركة في الدراما المصرية، مشيرا إلى أنه مستعد للمشاركة في أي عمل مصري في حال وجود نص مناسب.

ونفى النوري لصحيفة "الاتحاد" أن يكون سبب ابتعاده عن الدراما المصرية يتعلق بالأجر أو عدم اجادته اللهجة المصرية.

وقال إن نجوم سوريين مثل جمال سليمان وتيم الحسن وايمن زيدان نجحوا في تجاربهم مع الدراما المصرية ولم تكن اللهجة سببا في نجاحهم و"لكن قيمة العمل كانت هي الاساس فكل منهم نجح في اختيار الدور المناسب الذي ينطلق به من بوابة الدراما المصرية".

وكانت شبكة صوت العرب والإذاعة المصرية احتفت مؤخرا بالفنان عباس النوري وسلمته جائزة أفضل ممثل بالدراما الإذاعية الاجتماعية عن دوره بمسلسل "حقيقة الأوهام".

وأكد النوري أن اعتماد الممثل على صوته فقط لكي ينقل للمستمع ما يعتمل بداخل الشخصية التي يؤديها من أفكار ومشاعر يشكل تحديا لأي ممثل، وهو كممثل يحب دائما خوض التحديات في تجاربه الفنية.

ويشارك النوري في مسلسل "تعب المشوار" الذي اخرجه سيف السبيعي ويشارك في بطولته عدد كبير من نجوم الدراما السورية، ويجسد النوري شخصية رجل متقدم في العمل غير متزوج يقرر فجأة الارتباط بفتاة تصغره بثلاثين عاما ويطلب الزواج منها وتكون الثورة عليه من قبل المحيطين به.

ويقول إنه خلال الاسبوع الاول من شباط/فبراير القادم سوف يبدأ تصوير مسلسل "طالع الفضة" وهو عمل درامي يتناول تاريخ بلاد الشام ويتطرق الى الحياة الاجتماعية في مطلع القرن العشرين.

ويجسد النوري في العمل دور الخال "مصطفى" وهو حاكم تمت إقالته من قوات الاحتلال ولكنه يحظى بحب الناس، ويشاركه بطولة العمل الفنان دريد لحام وياسر العظمة وسلوم حداد.

ويعتبر النوري الذي انضم مؤخرا إلى عالم تقديم البرامج انه ليس هناك ما يمنع الفنان من خوض التجربة طالما امتلك "الكاريزما" والمؤهلات التي تمكنه من النجاح، مشيرا إلى ان هناك فنانين حققوا نجاحاً كبيراً شكل إضافة مهمة في مشوارهم الفني والجماهيري.

ويقول لصحيفة "الإمارات اليوم" إن برنامج "لحظة الحقيقة" الذي سيقدمه على قناة "ام بي سي 4" هو النسخة العربية من برنامج أميركي بنفس الاسم، لكنه يؤكد أن البرنامج سيلتزم بخطوط حمراء تتمثل في التابوهات الثلاثة "الدين والجنس والسياسة" كي يخرج على مستوى مقبول، مشيرا إلى "اننا في مجتمعاتنا العربية نحتاج إلى مثل هذه البرامج كي نتجرد من عيوبنا".

ويأمل النوري الاشتراك بمسلسل عربي يضم نخبة من نجوم الدراما العربية، مشيرا إلى أن هذا الأمر "هو حلم يسعدني وسوف اصفق للتجمع حتى لو كنت خارج الصورة. وعندما يلتقي جمال سيلمان ونور الشريف وتيم الحسن وصلاح السعدني وآخرون فإن الفائز ليس صناع العمل بل جمهور الدراما العربية".