عازف بيانو أبكم يثير حيرة البريطانيين!

من هو؟

لندن - أطلقت الاجهزة الاجتماعية البريطانية الاحد نداء للتعرف على هوية رجل عشريني لم يتفوه بكلمة واحدة منذ العثور عليه في بداية نيسان/ابريل الماضي في كنت جنوب شرق انكلترا لكنه اظهر موهبة كبيرة عندما اتيح له العزف على البيانو.
ولم يتفوه هذا الرجل بكلمة منذ ان عثر عليه في حالة يرثى لها على شاطئ قرية شيرنس في السابع من نيسان/ابريل الماضي، وكان يلبس بزة رسمية الا انها كانت مبللة تماما وادخل بعد ذلك الى مستشقى مدينة مدواي في المنطقة نفسها.
واكتشف العامل الاجتماعي مايكل كامب موهبة الشخص الغامض المبهرة، عندما اعطاه ورقة وقلما ليكتب اسمه واذا به يرسم رسما متقنا لبيانو كبير للحفلات.
بعد ان رسم الرجل البيانو، تم اخذه امام بيانو حقيقي وعندها ظهر الجانب المذهل من هذا اللغز.
وقال كامب "عندما اخذناه امام بيانو كنيسة المستشفى، رأينا ما اذهلنا. صحيح انه لم يتكلم منذ اليوم الذي عثرنا فيه عليه (..) لكنه عاد حيا امام البيانو".
ومنذ ذلك الحدث، الف "رجل البيانو" كما سماه الاطباء والعمال الاجتماعيون الذين يحاولون مساعدته، لحنا عاينه احد خبراء الموسيقى واكد انه عمل اصلي وممتاز.
وقال مايكل كامب الاحد اثر توجيه نداء للتعرف على الرجل الغامض عبر الجهاز الوطني للمفقودين "اول مرة وضع امام البيانو، عزف لساعات دون توقف".
ولجأت الاجهزة الاجتماعية في كنت الى جميع السبل التي قد تساعد في اكتشاف هوية هذا الرجل، حتى انه تم احضار بعض المترجمين البولنديين واللتوانيين واللاتفيين ظنا انه قد يكون مهاجرا غير شرعي، لكن المحاولات باءت جميعها بالفشل فهو لم يتلفظ بحرف واحد!.
وقال كامب "لا شك انه شخص مصاب باكتئاب شديد. لقد بكى الاسبوع الماضي. قد يكون تعرض لصدمة كبيرة".
واضاف كامب "اذا كان بريطانيا، فلا بد ان يأتي احد ما من مكان ما ليطالب به" مبررا بذلك النداء الذي وجه لتلقي اي معلومات قد تفيد في تحديد هوية الرجل الغامض عبر رقم هاتفي مخصص للاشخاص المفقودين.