عادل امام: لماذا يقتلون الاطفال في قانا؟

الصمت عار امام هذه المجازر

القاهرة - قام الفنان عادل امام والعاملون معه في مسرحية "بودي غارد" فجر الثلاثاء باضاءة الشموع على ارواح ضحايا مجزرة قانا وضحايا الاعتداءات الاسرائيلية الاخيرة على لبنان.
فبعد نهاية العرض مباشرة القى امام كلمة قال فيها "نحن شعب محب، نحن شعب مسالم، نحن شعوب كنا عبر التاريخ من المزارعين نحب السلام ولكن هناك اناسا يكرهوننا جدا جدا ويريدون قتلنا".
وتابع "وها هم يقتلون الاطفال في قانا من جيش كامل العدة والعتاد بدباباته وطائراته ومدافعه وقنابله الذكية، يقتلون الاطفال والشباب والنساء والشيوخ والمعاقين باحدث ما وصلت الى ترسانتهم الحربية من تطور".
واعتبر انه "عار على اسرائيل ما تقوم به في لبنان. تقتل الاطفال في لبنان كما قتلتهم في مدرسة بحر البقر قبل اكثر من 38 عاما".
وتابع عادل امام "ندعو دول وشعوب العالم الى ان تقف معنا لوقف هذه المجازر بعيدا عن مهازل السفير الاسرائيلي في الامم المتحدة الذي اتهم حزب الله باتخاذ الاطفال كدروع بشرية فحتى لو افترضنا صحة ذلك فما كان على جيش متحضر ان يقتل الاطفال".
وانهى كلمته بالقول "عار علينا وعلى شعوب العالم ان يقع مثل هذا القتل في هذا الزمن، عار علينا الصمت امام هذه المجازر".
ووسط تصفيق المشاهدين الذين ملئوا القاعة طلب عادل امام من زملائه انارة الشموع لارواح الضحايا وانطلق صوت فيروز يغني "بحبك يا لبنان".
وقتل اكثر من خمسين مدنيا في القصف الاسرائيلي على قانا فجر الاحد، وادى الهجوم الاسرائيلي الواسع على لبنان الى قتل المئات من المدنيين وتدمير البنية التحتية والعديد من القرى والاحياء السكنية في المدن.