طيران الإمارات تسيّر رحلات جديدة لأميركا رغم انزعاج المنافسين

نمو جامح يخيف المنافسين

دبي - تعتزم شركة طيران الإمارات البدء في تسيير رحلات إلى الولايات المتحدة تشمل محطة توقف في اليونان وهي ثاني رحلاتها في إطار ما يعرف باسم حقوق الحرية الخامسة في خطوة قد تثير غضب منافسيها الأميركيين الذين يتهمونها بالمنافسة غير العادلة من خلال الحصول على دعم حكومي.

وقالت أكبر شركة طيران في العالم للرحلات الطويلة المدى الاثنين إنها ستبدأ تسيير رحلات يومية إلى مطار نيوآرك ليبرتي الدولي في نيوجيرزي عبر أثينا في 12 مارس/آذار.

وتسير طيران الإمارات ومقرها دبي أربع رحلات يومية بالفعل إلى مطار جون إف كنيدي الدولي في نيويورك تتضمن إحداها التوقف في ميلانو.

وتسمح حقوق الحرية الخامسة لشركة طيران الإمارات التي تتخذ من دبي مقرا لها بتسيير رحلات بين دول أجنبية في إطار رحلات من وإلى بلدها.

واتهمت دلتا ايرلاينز وشركات طيران أميركية أخرى الناقلات الخليجية الكبرى طيران الإمارات والاتحاد للطيران ومقرها أبوظبي والخطوط الجوية القطرية بتلقي دعم حكومي غير عادل بعشرات المليارات من الدولارات وحثت إدارة الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما على وقف اتفاقية السماوات المفتوحة. وتنفي شركات الطيران الخليجية هذه المزاعم.

وأحجمت إدارة أوباما في نهاية المطاف عن اتخاذ إجراء ضد الناقلات الخليجية المملوكة لحكومات دولتين حليفتين بالشرق الأوسط هما قطر والإمارات العربية المتحدة.

وكانت جماعة ضغط في قطاع الطيران الأميركي تعرف باسم الشراكة من أجل السماوات المفتوحة والعادلة قالت إنها متفائلة بأن الإدارة الجديدة في الولايات المتحدة بقيادة الرئيس دونالد ترامب سوف "تعمل على إنفاذ اتفاقياتنا التجارية وتحارب من أجل الوظائف الأميركية".

وقال جيل زوكمان كبير المتحدثين باسم جماعة الضغط في التاسع من نوفمبر/تشرين الثاني "نود إطلاع الرئيس المنتخب (آنذاك) دونالد ترامب وإدارته الجديدة على الدعم الحكومي الضخم غير العادل الذي تعطيه الإمارات العربية المتحدة وقطر إلى ناقلاتها الخليجية المملوكة للدولة".

وقال ويل هورتون المحلل لدى مركز الطيران كابا إن من المرجح أن تضغط الجماعة على السلطات لوقف خط دبي – أثينا - نيوآورك قبل تدشينه.

لكنه أضاف في تصريحات أرسلها عبر البريد الإلكتروني إن شركات الطيران الأميركية ستواجه وقتا صعبا لأن رحلة طيران الإمارات ستؤثر سلبا عليها في ضوء عدم تسيير الناقلات الأميركية رحلات إلى اليونان على مدار العام.

وقال تيم كلارك رئيس طيران الإمارات إن الحكومة اليونانية خاطبت الشركة "منذ فترة" للبدء في تسيير رحلات بين أثينا ونيويورك وفقا لما ذكره بيان لشركة الطيران.

وصمدت واشنطن حتى الان في وجه ضغوط ناقلاتها لتفادي المجازفة بمصالح كبرى الشركات الاميركية والاوروبية.

وتوفر الناقلات الخليجية للولايات المتحدة وللدول الأوروبية عائدات مليارات الدولارات نظير شراء طائرات من \'ايرباص\' الأوروبية و\'بوينغ\' الاميركية اضافة إلى ايرادات أخرى نظير خدمات الصيانة.

وكانت شركة ايرباص الأوروبية قد أكدّت، أن طيران الإمارات والاتحاد للطيران تستحوذان حاليا على نحو 50 بالمئة من إجمالي الطلبيات العالمية من الطائرات العملاقة من طراز أي 380.