طوال القامة يطالبون بحياة أفضل

اي سرير له؟

لندن - طالب أعضاء نادي بريطانيا العظمى وأيرلندا لطوال القامة الحكومة وشركات الطيران والشركات الصناعية باتخاذ خطوات عملية من أجل توفير حياة أفضل لهم.
وقالت التقرير الذي نشرته صحيفة "ديلي تليجراف" أن سبعين عضوا من أعضاء النادي يلتقون في فندق بمدينة "شيفيلد" في عطلة نهاية الاسبوع في إطار الاجتماع السنوي الذين يعقده النادي.

ويحتل قمة جدول أعمال الاجتماع مطالبة طوال القامة بملائمة مقاعد الطائرات لطوال القامة وبتغيير قواعد البناء أخذا في الاعتبار تزايد أطوال الاشخاص.

كما تدرس حلقات النقاش بعض القضايا كأحجام الاسرة والصعوبات التي تواجه طوال القامة في محاولة الحصول على ملابس ذات مقاسات ملائمة.

يذكر أن النادي تأسس عام 1992 ليركز على المشكلات اليومية التي يقابلها أعضاؤه من طوال القامة، وقد ارتفع عدد الاعضاء إلى 1.500 عضو. ويبلغ متوسط أطوال هؤلاء ستة أقدام وبوصتين بالنسبة للسيدات، وستة أقدام وسبع بوصات بالنسبة للرجال.

وصرح المسئول المالي والفني للنادي بول إسكوت 33 عاما، الذي يبلغ طوله ستة أقدام وتسع بوصات، قائلا "إن مقاعد الطائرات ضيقة وغير مريحة بالنسبة لنا، ولكن ما يثير القلق أكثر من ذلك هو أننا نعتقد أن طوال القامة معرضون بشكل أكبر لخطر الاصابة بتجلط الاوعية الدموية".

وقالت المسئولة الصحفية بالنادي ماري نوكس 47 عاما، التي يبلغ طولها ستة أقدام وبوصة واحدة، أن بعض قواعد البناء في بريطانيا ترجع إلى أكثر من قرن مضى، ولا تأخذ في الاعتبار العدد المتزايد لطوال القامة.

وقالت نوكس "على سبيل المثال، يبلغ الارتفاع القياسي للابواب ستة أقدام وست بوصات، في حين يبلغ ارتفاع الاحواض والمكاتب والمناضد عن الارض حوالي 35 بوصة، وهو ما يصعب الحياة على طوال القامة". (د ب أ)