طرد ناسف يصيب سيدة في أثينا


رعب اسمه الطرود المفخخة

أثينا ـ أصيبت عاملة في شركة تسليم بضائع خاصة، بعد انفجار طرد في يديها الاثنين، في العاصمة اليونانية أثينا.

وتقوم الشرطة بالتحقيق بشأن الطرد المرسل إلى السفارة المكسيكية.

ونقلت السيدة إلى المستشفى متأثرة بجروح طفيفة في يدها بعد أن انفجر الطرد في مكاتب شركة تسليم البضائع في ضاحية بانجراتي بأثينا.

وقام خبراء المتفجرات بمحاصرة منطقة حول شركة ثانية لتسليم البضائع في أثينا لفحص طرد ثان مشتبه فيه واحتجزوا رجلين في المكان.

وقال المسؤولون إن الطرد الثاني كان مرسلاَ إلى السفارة الهولندية.

واستخدمت الجماعات اليسارية المتطرفة والمسلحة اليونانية الرسائل الناسفة في الماضي ضد الوزارات والشركات الحكومية.

وفي وقت سابق من العام الحالي، قتل مسؤول بارز في وزارة النظام العام اليونانية في انفجار رسالة ناسفة كانت مرسلة إلى الوزير.

ويأتي هذا الأجراء بعد ثلاثة أيام من العثور على طردين مفخخين مرسلين من اليمن إلى مراكز عبادة يهودية في شيكاغو (ايلينوي. شمال) في مطار دبي وفي مطار ايست ميدلاندز بوسط انكلترا.

وأعلنت الإدارة الأميركية لأمن وسائل النقل الاثنين أنها أرسلت إلى اليمن خبراء مكلفين المساعدة في تعزيز إجراءات التفتيش أثناء تحميل طائرات الشحن المتوجهة إلى الولايات المتحدة، بالإضافة إلى تدريب وتجهيز عناصر الأمن في مطار صنعاء المكلفين تفتيش الحمولات المعدة للشحن الى الولايات المتحدة.

وقررت الحكومة الألمانية الاثنين توسيع حظر رحلات الشحن الآتية من اليمن لتشمل رحلات الركاب بحسب ما أعلن متحدث باسم وزارة النقل، كما عززت إجراءاتها الأمنية بعدما تبين أن احد الطرود الملغمة مر عبر مدينة كولونيا غرب ألمانيا.