ضغوط اضافية على اهل القمة في البطولة القطرية

حامل اللقب يحقق فوزا صعبا على السيلية

الدوحة - يواجه اهل القمة بالدوري القطري لكرة القدم ضغوطا اضافية مع انطلاقة القسم الثاني والجولة الرابعة عشر السبت.

وبخلاف ضغوط المباريات التي تتعرض لها، فان فرق المقدمة مطالبة بتعويض المفاجأت التي كانت ضحيتها خلال الجولة الماضية، والتي اخفق فيها السد المتصدر والغرافة الثالث والجيش الرابع في مواصلة الانتصارات وتعرضت هذه الفرق لنتائج غير متوقعة امام اهل القاع، حتى ان لخويا حامل اللقب حقق فوزا صعبا على السيلية.

ولا بديل امام هذه الفرق وربما فرق اخرى سوي التعويض قبل الجولة القادمة التي سيتوقف بعدها الدوري من اجل استعدادات المنتخب لكاس اسيا.

السد سيواجه الشيحانية المهدد بالهبوط، ويصطدم قطر مع لخويا وام صلال مع الغرافة، والوكرة مع الجيش، والخور مع العربي، والسيلية مع الاهلي واخيرا الخريطيات مع الشمال.

السد - الشيحانية

لن يكون السد علي استعداد لتقبل مفاجأة جديدة من احد فرق القاع في مباراته مع الشيحانية بعد ان فقد نقطتين امام الشمال الاخير والذي كاد ان يضاعف من حجم المفاجأة ويحقق الفوز لولا ان الهيدوس تدخل وانقذ السد بهدف التعادل.

ورغم عدم الخسارة الا ان السد فقد نقطتين في صراعه مع لخويا، ولم يحقق الشمال ايضا بهذا التعادل أي مكاسب سوى ارتفاع المعنويات، والمهمة لن تكون سهلة ايضا رغم الفارق بينه وبين منافسه كون الشيحانية حقق مفاجأة كبيرة ايضا بالفوز علي الاهلي مما ساهم في ارتفاع معنوياته، التي قد تساعده علي تكرار المفاجأة ومغادرة القاع.

قطر - لخويا

لم يكن لخويا بعيدا عن المفاجآت المدوية حيث حقق الفوز بصعوبة بالغة على السيلية، وتنتظره هذا الجولة مهمة اكثر صعوبة مع قطر المتحمس للثأر من خسارته الثقيلة في المرحلة الاولى 0-5، ويأمل لخويا مواصلة الانتصارات وتحقيق الشيحانية المفاجأة حتى يعود للصدارة، بينما لا يزال قطر يكافح من اجل العودة للمربع الذهبي.

ام صلال - الغرافة

وسيكون الغرافة مطالبا بهدفين لابديل لهما اولهما تصحيح الصورة السيئة التي ظهر عليها ومحو خسارته الثقيلة امام الوكرة 1-6، وثانيهما العودة للانتصارات من جديد حتى يزداد تمسكه بالمركز الثالث، وهو امر صعب للغاية خاصة وان ام صلال افلت من مفاجأة كبيرة وخرج بتعادل صعب مع الخور وهو يسعي بدوره الى استعادة الانتصارات من اجل الوصول الي المربع.

الوكرة - الجيش

وفي الوقت الذي يخوض فيه الوكرة مواجهة الجيش بمعنويات مرتفعة بفوزه الساحق علي الغرافة، فان الجيش سيكافح من اجل تعويض تعادله الخاسر مع الخريطيات، وهو التعادل الذي حرمه من العودة للمركز الثالث وان ظل رابعا.

الخور - العربي

ويحلم الخور والعربي باستعادة الانتصارات وتعويض ما ضاع منهما في الجولات الماضية، وضياع عدة انتصارات كانت بين ايديهما، كان الخور قريبا من الفوز علي ام صلال بعد تقدمه 3-1 قبل ان يخرج متعادلا 3-3، كما فقد العربي الجولتين قبل الماضيتين انتصارين كانا بحوزته.

السيلية - الاهلي

ويلتقي الجريحان السيلية والاهلي في مواجهة نارية وساخنة من اجل استعادة الانتصارات، وتلقى الاهلي صدمة قوية بخسارته غير المتوقعة امام الشيحانية في الجولة الماضية، بينما خسر السيلية بصعوبة بالغة امام لخويا.

الخريطيات - الشمال

ويأمل الخريطيات والشمال تعويض الفوز الذي كان بين يديهما الجولة الماضية امام الجيش والسد، ويخشى الخريطيات التراجع اكثر الى الخلف بعد ان تقلص الفارق بينه وبين الوكرة، كما يخشي الشمال الاستقرار بشكل نهائي في القاع.