صنعاء تلقي القبض على أحد قادة القاعدة

الداخلية السعودية تدعي ان العوفي سلم نفسه

الرياض ـ سلمت صنعاء السلطات السعودية المعتقل السابق في غوانتانامو محمد العوفي الذي ظهر مؤخراً في شريط قدم فيه على انه القائد الميداني لتنظيم القاعدة في اليمن، حسبما افاد مصدر رسمي سعودي.

واكد المتحدث باسم وزارة الداخلية السعودية اللواء منصور التركي الاربعاء ان العوفي سلم نفسه للسطات اليمنية التي سلمته بدورها الى الرياض.

والعوفي هو ضمن قائمة الـ85 مطلوباً الموجودين خارج المملكة والاعضاء في تنظيم القاعدة، والتي كشفت عنها السلطات السعودية مطلع شباط/فبراير.

واعتقل العوفي في افغانستان وارسل الى سجن باغرام ومن ثم الى غوانتانامو قبل ان تتسلمه السعودية في 2007 وتخضعه لبرنامج المناصحة.

الا ان العوفي اختفى بعد ذلك ليظهر في شريط قدم فيه على انه القائد الميداني لتنظيم القاعدة في اليمن.

واثار ظهوره في الشريط الى جانب سعودي آخر من المعتقلين السابقين في غوانتانامو والخاضعين لبرنامج المناصحة هو سعيد الشهري، تساؤلات حول هذا البرنامج، الا ان الرياض شددت على نجاح البرنامج ولو انها كشفت عن اعادة اعتقال عدة اشخاص خضعوا لهذا البرنامج.

وقال اللواء منصور التركي ان العوفي "سلم نفسه للسلطات اليمنية بناء على تنسيق مع السلطات السعودية التي وجهته بذلك".

وكان مصدر مسؤول في وزارة الداخلية السعودية اعلن في بيان بثته وكالة الانباء السعودية في وقت متأخر الثلاثاء ان "الجهود المشتركة للجهات الأمنية المختصة في السعودية واليمن، اسفرت عن استعادة المطلوب للجهات الأمنية في المملكة احد المعتقلين السابقين في خليج غوانتانامو محمد عتيق عويض العوفي الحربي".

واكد التركي ان عودة العوفي الى المملكة مرة اخرى "تثبت فعالية برنامج المناصحة الذي تطبقه وزارة الداخلية السعودية بحق المطلوبين" وان هذا البرنامج التأهيلي الخاص بالعائدين من معتقل غوانتانامو والاعضاء السابقين في تنظيم القاعدة "كان قادراً على مساعدة هؤلاء على ادراك الحقيقة من انه يتم استغلالهم من قبل جماعات ارهابية تسعى لتوريطهم".