صدام حسين يعد العراقيين بالنصر

عدم ظهوره على شاشة التلفزيون حير العسكريين الأميركيين

بغداد - دعا الرئيس العراقي صدام حسين العراقيين الى التصدي لـ"المعتدين"، واعدا شعبه بـ"النصر"، وذلك في رسالة جديدة قرأت باسمه على المحطة الفضائية في التلفزيون الاربعاء.
واكد الرئيس العراقي في هذه الرسالة ان العراق لم يقحم حتى الان سوى "اقل من ثلث" القوات المسلحة لمقاومة القوات الاميركية والبريطانية.
كما جاء في الرسالة الموقعة في الاول من نيسان/ابريل وتلاها مذيع يرتدي الزي العسكري "ان الفرصة اليوم … لمن (يغتنمها) دفاعا عن الدين والشرف في مواجهة المعتدين" واضاف "قاتلوهم … سينصركم الله عليهم انهم قوم مجرمون معتدون".
واعلن الرئيس العراقي "قاتلوهم ليسلم العراق قلعة الدين والمبادئ. قاتلوهم غدا النصر انشاء الله".
واكد "اننا لم نستخدم عليهم حتى الان الا ثلث جيشنا او اقل من ثلثه فيما استخدم المجرمون كل ما جاءوا به خسئ المعتدي على العراق".
وقال صدام حسين "اهلنا في العراق وقواتنا المسلحة الباسلة … تواجه المعتدين منذ 12 يوما وقد قاتلتموهم وصمدتم لهم كل هذا الزمن والحقت بهم قواتكم تتقدمهم الفرقة 11 البطلة، خسائر على جدار الناصرية".
واضاف "قاتلوهم وليتذكر كل واحد منكم ومن اهل الناصرية وذي قار ايمانه وواجبه وعند ذلك ينهزم العدو في مدن العراق الاخرى" مضيفا "لقد بان فشلهم".