صحيفة بغدادية تنعي شيخ المصححين اللغويين بالعراق

المزج بين التصحيح اللغوي والتحرير الصحفي

بغداد ـ نعت صحيفة دار السلام الصادرة في بغداد شيخ المصححيين اللغويين في الصحافة العراقية حسين غائب الحديثي والذي وافته المنية الاحد الماضي عن عمر ناهز الــ (66) عاماً.

وقال مدير تحرير (دار السلام) مهند سري النعيمي: ان الفقيد الحديثي يعد من ابرز اعلام التصحيح اللغوي في الصحافة العراقية الحديثة بعد ان امضى اكثر من اربعين عاماً في هذا المجال، حيث عمل في مختلف الصحف اليومية والاسبوعية وهو معروف بالكفاءة والمهنية العالية التي يشهد له بها جميع العاملين الرواد في الصحافة العراقية.

واضاف مدير التحرير: ان الاسرة الصحفية العراقية فقدت بوفاة الحديثي علماً بارزاً واستاذاً قديراً امضى اغلب حياته في الذود عن اللغة العربية وتصحيح الاخطاء والشوائب التي لحقت بها في مجال الصحافة المكتوبة، مشدداً على ان خسارة الصحافة لقدرات الاستاذ الحديثي لا يمكن تعويضها بسهولة .

يعد الحديثي من ابرز المصححين في الصحافة العراقية، لما تميز من قدرة في المزج بين التصحيح اللغوي والتحرير الصحفي، وتأكيد لغة الشارع في التعامل مع القارئ.

ولد الحديثي سنة 1946 في مدينة حديثة بمحافظة الانبار سنة 1943 حيث اكمل دراسته هناك ليلتحق بكلية الاداب جامعة بغداد ويحصل على بكلوريوس اللغة العربية في عام 1972، وعمل بجرائد الجمهورية والثورة وبابل ومجلة ألف باء الى جانب الصحف الأسبوعية مثل الاتحاد ونبض الشباب والاقتصادي وكذلك مجلات من بينها الرافدين ومجلة عشتار، الى جانب صحف عربية من أبرزها صحيفة البيان الإماراتية.