صالون عبدالناصر هلال يستضيف فن الواو على الربابة

مزامير العصر الخلفي

القاهرة ـ من أجل تلاقح الفنون وتلاقي الابداع ووحدته، وأهمية التأمل للموروث خصوصا الفني وعلاقته باللحظة الحاضرة يهتم صالون د. عبدالناصر هلال الثقافي ويقيم فعاليته العاشرة بعنوان "فن الواو على الربابة" بمقره بحدائق الاهرام السابعة مساء الجمعة الموافق ٣ فبراير/شباط، حيث تتلاقى الكلمة الشعرية التي تجسدت من خلال فن الواو الذي يعود تاريخه إلى ابن عروس، وطوره شعراء العامية المصرية مع أنغام الربابة الآلة البسيطة التي تعبر عن آمال البسطاء.

ويشارك في هذه الليلة من الشعراء عبدالستار سليم، ومحمد شحاته، ويعزف بالربابة سلامه متولي ويصاحبه بالغناء الفنان احمد سعد.

والشاعر عبدالستار محمد أحمد محمد سليم من مواليد عام 1940 في نجع حمادي بصعيد مصر. حاصل على بكالوريوس علوم في الرياضيات البحتة والتطبيقية 1962 من كلية العلوم جامعة أسيوط. عمل موجهاً للرياضيات بالتعليم الثانوي. وهو عضو اتحاد الكتاب المصريين. يكتب الشعر الفصيح والعامي, وله إسهامات في مجال الأغنية. نشر أشعاره في الصحف والمجلات الأدبية بالعالم العربي ومصر, كما أذيعت أشعاره في الإذاعات المسموعة والمرئية بمصر والعالم العربي.

من دواوينه الشعرية: الحياة في توابيت الذاكرة، مزامير العصر الخلفي, وبالعامية: أنا والموجة والتيار، والنقش ع الميّة.

أما الشاعر محمد شحاته فهو شاعر عامية وباحث في التراث الشعبي من مواليد محافظة أسيوط - مركز البداري وعضو اتحاد كتاب مصر من عام 2007.