شيراك يقترح ان يدفع البنك الدولي رواتب الفلسطينيين

عباس ينبه الفرنسيين بالوضع الكارثي

باريس - اعلن الرئيس الفرنسي جاك شيراك الجمعة ان فرنسا ستقترح قريبا جدا على شركائها الدوليين انشاء "صندوق ائتماني" يديره البنك الدولي لدفع رواتب الموظفين الفلسطينيين البالغ عددهم نحو 160 الف، حسبما اعلنت الرئاسة الفرنسية.
وبحث الرئيس الفرنسي في هذا الاقتراح مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس الذي يختم في باريس جولة استمرت اسبوع تهدف الى التنبيه الى الوضع الاقتصادي الكارثي في الاراضي الفلسطيني.
وسيتقدم شيراك بهذا الاقتراح في اطار اجتماع اللجنة الرباعية الدولية (الولايات المتحدة وروسيا والاتحاد الاوروبي والامم المتحدة) في التاسع من ايار/مايو، بحسب ما اعلن المتحدث باسم الرئاسة جيروم بونافون الذي اشار الى ان اللقاء تناول بصورة خاصة مسالة المساعدات للفلسطينيين.
وصرح المتحدث ان شيراك "قال (لعباس) ان فرنسا ستقترح على شركائها الاوروبيين والدوليين (...) البحث بسرعة في آلية تسمح باستئناف المساعدات".
وقال انه في ما يتعلق بالمسالة الحساسة لرواتب الموظفين الفلسطينيين البالغ عددهم نحو 160 الف، "يمكن البحث بصورة طارئة في انشاء صندوق ائتماني يديره البنك الدولي على سبيل المثال، ويتلقى المساعدات المخصصة لدفع (هذه) الرواتب".