شرودر يربح الدعوى في قضية صبغ شعره

هامبورغ (المانيا) - ربح المستشار الالماني غيرهارد شرودر الجمعة الدعوى التي رفعها ضد وكالة الانباء الالمانية حول صبغ شعره حيث منعها القضاء من التاكيد مجددا ان المستشار (58 عاما) يصبغ شعره لاخفاء الشيب.
واعلنت الوكالة عزمها استئناف الحكم الذي اصدرته الجمعة محكمة في هامبورغ (شمال).
وكانت وكالة الانباء الالمانية التابعة لمجموعة "كيرش" الاعلامية الالمانية قد نقلت منذ بضعة اشهر تصريحا للمستشارة في مجال الاعلام وتحسين الصورة سابين شويند فون ايغلشتاين ومقرها ميونيخ (جنوب) انه "من الافضل لشرودر ان يقر بانه يصبغ شعره".
ثم نشرت الوكالة توضيحا يقول انها لم تكن تريد اتهام رئيس الحكومة بـ"الكذب" لكنها رفضت بعد ذلك الانصياع لامر يطلب منها عدم اثارة الموضوع بعد الان.
وبالتالي فان المستشار المرشح لولاية ثانية في الانتخابات التشريعية في ايلول/سبتمبر لجأ الى القضاء لمنع الوكالة من اثارة القضية مجددا تحت طائلة دفع غرامة بقيمة عشرة الاف يورو (8800 دولار).
وقالت الصحافة الالمانية ان الهجوم الذي شنه نائب محافظ في مجلس النواب الالماني (البوندستاغ) هو الذي حمل رئيس الحكومة الالمانية (58 عاما) على نقل القضية الى العلن. وقال النائب كارل جوزف لومان (مسيحي ديموقراطي) ان "مستشارا فدراليا يصبغ شعره يمكن ان يلون الاحصاءات ايضا".
من جهة اخرى نشرت صحيفتان المانيتان الجمعة اعلانا لاحد منتجات الشعر يظهر صورة مركبة للمستشار وشعره مصبوغ بالاحمر مرفقة بعبارة "الامر الاساسي هو وجود كل الشعر غيرهارد! بالله عليك التروي، لا تنفعل".
واعلن المكتب الاعلامي لدى الحكومة ان المستشار لا يعتزم بدء ملاحقات قانونية بسبب هذا الاعلان.
شعر شرودور اصبح ملهما لمعلني الصحف الالمانية