شافيز: فنزويلا لن تصبح مستوطنة اميركية

شافيز يعتبر شوكة لاتينية في حلق واشنطن

كراكاس - اعلن الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز الاثنين في كراكاس خلال مؤتمر صحافي ان "فنزويلا لن تصبح مستوطنة" اميركية وكان يرد بذلك على رفض واشنطن الاعتراف بنتائج الاستفتاء الذي ثبت ولايته.
وكانت الولايات المتحدة رفضت الاثنين الاعتراف بنتيجة الاستفتاء الذي اكد فوز الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز في الاستفتاء وطالبت باجراء تحقيق سريع وكامل وشفاف حول "عمليات التزوير" التي تندد بها المعارضة الفنزويلية، وفق ما اعلنت وزارة الخارجية.
وقال تشافيز "اننا نوجه رسالة الى الشعب الاميركي والى حكومته: ليس لدينا اي خطة لشن هجوم على واشنطن. ليس عندنا اي خطة لجعل الشعب الاميركي يتألم ولا حكومته ولكن اعلموا اننا نريد ان نكون احرارا".
واضاف "نريد ان تكون لنا مع الولايات المتحدة علاقات متوازنة كما كان الامر مع الرئيس كلينتون".
واوضح "على الاقل مع الرئيس كلينتون كان بامكاننا ان نتكلم" في اشارة الى غياب الحوار مع جورج بوش الذي يصفه باستمرار في خطبه بانه "شيطان".
واخيرا، اشاد الرئيس الفنزويلي ب"اصدقائه في وول ستريت لترحيبهم" باكماله ولايته. وقال "حتى في البيت الابيض، هناك اناس اطلقوا الزفير عندما علموا بفوزي".
من جهتها دعت المعارضة الفنزويلية الاثنين الى تظاهرة كبرى في كراكاس احتجاجا على عمليات التزوير التي طرات، على حد قولها، على الاستفتاء الذي جرى الاحد وفاز به الرئيس هوغو تشافيس.
وقال النائب المعارض اوسكار بيريس "ندعو الى تجمع في محيط شارع فرانسيسكو ميراندا قرب حديقة الشرق" معقل المعارضة في شرق كراكاس وبشان الاستفتاء دان ما اسماه بـ"عملية استحواذ على ارادة الشعب الفنزويلي".