شاب كوبي يلفت الانظار في الوثب الطويل في لقاء ستوكهولم

الواعد اتشيفاريا يقترب من الرقم القياسي العالمي في الوثب الطويل في المرحلة السادسة من الدوري الماسي لألعاب القوى.


الكوبي اتشيفاريا يتفوق على 'ملك' الوثب الطويل الجنوب افريقي مانوينغا


اتشيفاريا يحرز المركز الأول في لقاء ستوكهولم متفوقا على هندرسون ومانوينغا

ستوكهولم - لفت الشاب الكوبي خوان ميغل اتشيفاريا (19 عاما) انظار نحو 15 الف متفرج في مدرجات الملعب الاولمبي القديم في ستوكهولم عندما حقق الاحد 8.83 امتار في مسابقة الوثب الطويل ضمن لقاء ستوكهولم، المرحلة السادسة من الدوري الماسي لألعاب القوى.

لكن الرقم الذي حققه ايتشفاريا في المحاولة السادسة الاخيرة، لم يعتمد بسبب سرعة الرياح التي تعدت الحد المسموح به (2.1 متران بالثانية).

واقترب الرياضي الكوبي الشاب من الرقم القياسي العالمي (8.95 متر) الذي سجله الاميركي مايك باول في بطولة العالم في طوكيو في 30 آب/اغسطس 1991.

وتفوق الكوبي على "ملك" المسابقة في الوقت الراهن الجنوب افريقي لوفو مانوينغا الذي حل ثالثا (8.25 متر) خلف الاميركي جيف هندرسون (8.39 متر).

وسبق لايتشيفاريا ان تغلب على الجنوب افريقي في بطولة العالم داخل قاعة التي اقيمت مطلع العام الحالي في برمنغهام الانكليزية.

وقال "الآن، أهدف لتحقيق 8.50 متر، ولا اعتقد باني استطيع ان اتجاوز هذه المسافة. منذ زمن طويل، اريد ان اقفز بهذا المستوى، لكن هذه هي بداية الموسم (في الهواء الطلق) ويجب ان اعمل كل شيء خطوة خطوة. لا افكر بالوثب لمسافة 9 امتار. يجب العمل بقسوة من اجل بلوغ ذلك. انه حاجز هائل".

لايتشيفاريا يحذر منافسيه
لايتشيفاريا يحذر منافسيه

جواب سامبا

وفي سباق 400 متر حواجز، استغل العداء القطري من اصل موريتاني عبدالرحمن سامبا (22 عاما) لقاء ستوكهولم ليرد على الظهور القوي للاميركي الشاب راي بنجامين (20 عاما) الذي سجل ثاني افضل رقم في التاريخ (47.02 ثانية) خلال اختبارات اختيار المنتخب الاميركي الجمعة في يوجين.

وسجل سامبا الحاصل على الجنسية القطرية عام 2016 واكتشاف الموسم الحالي رقما جيدا هو 47,41 ثانية، وتقدم على النروجي كارستن فارهولم (47,81 ث) والتركي ياسماني كوبيلو (48,91 ث).

ومارس بطل العالم النروجي ضغوطات كبيرة على العداء القطري قبل ان يستسلم في الامتار الاخيرة للامر الواقع، محققا في الوقت نفسه افضل توقيت في مسيرته.

وقال سامبا بعد الفوز "كنت ابحث عن شيء كبير وقد حققته اليوم. الظروف المناخية لم تكن مخيفة رغم سرعة الرياح، الامر الذي جعلنا نجري باندفاع اكبر، لكن لم تكن هناك اي مشكلة".

وحقق سامبا فوزه الرابع في مشاركته الرابعة في مراحل الدوري الماسي هذا العام، وسيكون متواجدا في المحطة المقبلة في باريس في 30 حزيران/يونيو.

غولييف يؤكد تفوقه

وشهد لقاء ستوكهولم تسجيل ثلاثة ارقام عالمية للموسم الحالي: في رمي القرص، حقق الجامايكي فريدريك داكريس (69.67 متر)، وسباق 5 آلاف متر مع العداء الاثيوبي سيليمون باريغا وسباق 100 متر حواجز للسيدات مع الاميركية برايانا ماكنيل.

وقطع العداء الاثيوبي الواعد سيليمون باريغا (18 عاما) مسافة 5 الاف متر بزمن 13:04.05 دقيقة، وحل امام البحريني برهانو باليو (13:04.25 د)، واكتفى المغربي سفيان بوقنطر بالمركز الحادي عشر (13:43.85 د).

وعادت الاميركية برايانا ماكنيل، بطلة العالم 2013 وبطلة اولمبياد ريو (2016) في سباق 100 متر حواجز، الى الواجهة من خلال تسجيل 12.38 ثانية.

وفي سباق 200 متر، اكد العداء التركي راميل غولييف، صاحب ذهبية بطولة العالم 2017 في لندن، تفوقه واثبت انه مرشح بقوة لذهبية بطولة اوروبا في برلين من 7 الى 12 آب/اغسطس المقبل.

وفي غياب الاميركيين كريستيان كولمان ونواه لايلز والجنوب افريقي كلارنس مونياي، قطع غولييف الاذربيجاني الاصل المسافة في 19.92 ثانية، بعد ثلاثة ايام من تسجيل رقم مماثل في اوسلو (19.90 ث)، متقدما على الكندي آرون براون (20.07 ث) والجنوب افريقي لوكسولو آدامز (20.36 ث).

وفي غياب عدائي الصف الاول في سباق 100 متر، احرز الايراني حسن تافتيان المركز الاول في 10.07 ثوان، امام الياباني يوشيهيدي كوريو (10.15 ث) والكندي غافن سميلي (10.17 ث).

وفي سباق 100 متر للسيدات، حلت العاجية مورييل اهوريه بطلة العالم داخل قاعة في سباق 60 متر، في المركز الثاني بزمن 11.03 ثانية وسقطت امام البريطانية دينا آشر-سميث (10.93 ث)، فيما كان المركز الثالث من نصيب الترينيدادية ميشيل ـ لي اهيي (11.11 ث).

واحرزت البحرينية سلوى عيد ناصر المركز الاول في سباق 400 متر بزمن (49.48 ث)، متقدمة على خمس عداءات اميركيات، وجاءت المغربية رباب العرافي ثالثة في سباق 1500 متر (4:00.28 د).