سيف الاسلام: اموالنا صنعت رئيس فرنسا

'لدينا جميع الوثائق'

باريس - صرح سيف الاسلام نجل الزعيم الليبي معمر القذافي في مقابلة مع شبكة يورونيوز ان طرابلس مولت حملة نيكولا ساركوزي للانتخابات الرئاسية الفرنسية في 2007 وطالبه "برد الاموال"، مؤكدا انه "مستعد لكشف كل شىء".

وسئل سيف الاسلام عن موقف ليبيا حيال فرنسا بعدما كانت اول دولة اعترفت بالمجلس الوطني الموقت الذي شكلته المعارضة الليبية، فقال "يجب اولا ان يعيد ساركوزي الاموال التي اخذها من ليبيا لحملته الانتخابية".

واضاف "نحن من مول حملته الانتخابية لكنه خذلنا والان يجب ان يعيد الاموال" واصفا الرئيس الفرنسي بانه "مهرج".

وقال "نحن مولنا حملته ولدينا الدليل. نحن مستعدون لكشف كل شيء. اول شيء نطلبه هو ان يعيد هذا المهرج المال الى الشعب الليبي. قدمنا له مساعدة ليعمل من اجل الشعب الليبي لكنه خيب املنا".

ونفت الرئاسة الفرنسية هذه المعلومات.

وتوعد "لدينا جميع الوثائق بالتفصيل لاثبات ذلك: الحسابات المصرفية، التحويلات المالية وسوف نعلنها".

وفي وقت تسعى فرنسا وبريطانيا لاستصدار قرار من مجلس الامن الدولي يجيز فرض حظر جوي على ليبيا لمنع قوات القذافي من قتل المدنيين قال سيف الاسلام "العملية العسكرية 48 ساعة وينتهي كل شيء. اي حظر جوي يتكلمون عنه؟".

وردا على سؤال عن المصير الذي ينتظر المعارضين، قال سيف الاسلام القذافي انهم "فروا" ودعا "الخونة" الى مغادرة البلاد الى مصر المجاورة.

واكد "من جهتنا سواء في الجيش او من قبل المواطنين قلنا انه يجب ترك ممر آمن وسط الحشد لهؤلاء الخونة والميليشيات التابعة لهم".

وتابع ان "الذين اتصلوا باميركا وبريطانيا او فرنسا والذين طلبوا عودة القوات البريطانية وتدخل حلف شمال الاطلسي هؤلاء في طريقهم مع عائلاتهم الى مصر".

واضاف "نحن لا نريد الانتقام لكن انتم الخونة المرتزقة ارتكبت جرائم ضد الشعب الليبي. اذهبوا ارحلوا بامان الى مصر".

وشنت قوات القذافي هجوما مضادا على الثوار واستعادت منهم المدينة تلو الاخرى.

واعلن التلفزيون الرسمي الثلاثاء انها سيطرت على اجدابيا، اخر مدينة للثوار قبل معقلهم بنغازي، فيما اعلن الجيش ان قواته "قادمة" الى بنغازي.

وتحمل طرابلس بصورة خاصة على باريس منذ اعترافها بالمجلس الوطني الانتقالي ممثلا وحيدا للشعب الليبي.

وكانت وكالة الانباء الليبية هددت مؤخرا بكشف "سر خطير" سيؤدي الى سقوط الرئيس الفرنسي.

وقال القذافي الثلاثاء في حديث اجراه معه التلفزيون الالماني ان "صديقي" نيكولا ساركوزي "مجنون" مضيفا "اعتقد انه اصيب بالجنون. انه يعاني من مرض نفسي".