سيرينا على بعد خطوة من لقب بطولة استراليا المفتوحة للتنس

سيرينا لكتابة التاريخ

ملبورن - انحصر لقب بطلة فئة السيدات في بطولة استراليا المفتوحة في التنس، اولى البطولات الاربع الكبرى، بين الشقيقتين الاميركيتين سيرينا المصنفة ثانية وفينوس وليامس الثالثة عشرة.

وفي نصف النهائي الخميس في ملبورن، فازت سيرينا على الكرواتية ميريانا لوسيتش-باروني بسهولة 6-2 و6-1، وفينوس على مواطنتها كوكو فاندفيغه 6-7 (3-7) و6-2 و6-3.

وهو النهائي التاسع بين الشقيقتين في بطولات الـ "غراند سلام" (تتفوق سيرينا 6-2)، والاول منذ 2009 حين احرزت سيرينا لقب بطولة ويمبلدون الانكليزية.

وقالت سيرينا امام الجمهور في مدرجات ملعب رود ليفر عن المواجهة مع شقيقتها "ان نكون معا مجددا في النهائي هو اكبر احلامنا".

وبات سيرينا (35 عاما) على بعد خطوة من الانفراد بالرقم القياسي في عدد القاب البطولات الكبرى الذي تتشاركه مع النجمة الالمانية السابقة شتيفي غراف (22 لقبا).

وتسعى الاميركية الى تحقيق لقبها السابع في استراليا بعد 2003 و2005 و2007 و2009 و2010 و2015، واستعادة صدارة التصنيف العالمي للاعبات المحترفات من الالمانية انجيليك كيربر التي اقصيت الاحد من ثمن النهائي امام فاندفيغه.

وتستعيد سيرينا صدارة التصنيف في حال فوزها باللقب.

وكانت الالمانية احرزت العام الماضي لقبي استراليا (فازت على سيرينا في النهائي) وفلاشينغ ميدوز الاميركية، واقصت الاميركية من صدارة التصنيف العالمي للاعبات المحترفات.

من جهتها، تخوض فينوس (36 عاما) النهائي الخامس عشر في البطولات الكبرى والثاني في استراليا بعد 2003 حين خسرت امام سيرينا ايضا، وهي تحمل سبعة القاب في الغراند سلام (5 في ويمبلدون و2 في فلاشينغ ميدوز).

وتراجع مستوى فينوس بين 2010 و2014، لكنها استعادت تألقها تدريجيا، وبلغت نصف نهائي ويمبلدون في تموز/يوليو الماضي، وحسنت تصنيفها لتدخل البطولة الاسترالية في المركز السابع عشر.