سيارة جيمس بوند تطير من الأفلام إلى الجو

شركة أستون مارتن منتجة السيارات الرياضية الفارهة المفضلة لشخصية العميل السري البريطاني الشهير تصمم نموذجا مصغرا لطائرة مبتكرة وصفتها بأنها "سيارة رياضية في الجو".


فكرة لا تزال ضربا من ضروب الخيال العلمي


سلعة فاخرة سيفوق سعرها المليون دولار فيما لو تحققت


السيارة لو تجسدت واقعيا ستكون ثورة في عالم التنقل

فارنبورو (انكلترا) - في أنباء قد تسعد جيمس بوند، صممت شركة أستون مارتن منتجة السيارات الرياضية الفارهة المفضلة لشخصية العميل السري البريطاني الشهير نموذجا مصغرا لطائرة مبتكرة وصفتها بأنها "سيارة رياضية في الجو".
وكشفت أستون مارتن عن نموذج السيارة الطائرة التي تعمل بمحرك هجين وتضم ثلاثة مقاعد هذا الأسبوع خلال معرض فارنبورو الجوي في انكلترا لكن الفكرة لا تزال حتى الآن ضربا من ضروب الخيال العلمي وإن كانت الشركة تؤمن أنها قد تحدث يوما ما ثورة في عالم التنقل.
وقال نائب رئيس الشركة سايمون سبرول إن تصميم النموذج فولانتي فيجن يمكنه الإقلاع والهبوط عموديا وقد تصل سرعته إلى 322 كيلومترا في الساعة "لذا يمكنك الانتقال من وسط برمنغهام إلى وسط لندن في حوالي ثلاثين دقيقة".

ويعمل رواد الطيران والتكنولوجيا على تحويل حلم سيارات الأجرة الطائرة التي تعمل بالكهرباء إلى واقع ومن بينهم شركة إيرباص وشركة أوبر الأميركية لخدمات نقل الركاب وعدد من الشركات الناشئة مثل شركة كيتي هوك التي يدعمها لاري بيج أحد مؤسسي غوغل.
وترى أستون مارتن أن بمقدورها إقناع السوق بالسيارات الطائرة الفارهة في المستقبل.
وقال سبرول "مثلما لديك أوبر ولديك أستون مارتن، سيكون لديك أوبر في الجو وأستون مارتن في الجو" لكنه أضاف أن مثل هذه الطائرة لن تكون رخيصة.
وأضاف "هذه بالطبع سلعة فاخرة. إنها سيارة رياضية في الجو لذا فإن السعر سيتناسب مع ذلك وحتما سيفوق المليون".