سوريا تضخ 3 ملايين متر مكعب من المياه الى الاردن

الاسد وافق على طلب ابو الراغب زيادة امدادات المياه نظرا لشدة الازمة التي تواجهها عمان

عمان - اكد وزير المياه الاردني حازم الناصر ان سوريا ستزود الاردن بدءا من يوم الاربعاء بثلاثة ملايين متر مكعب من المياه لمساعدتها على مواجهة النقص في مصادرها المائية خلال فصل الصيف.
ونقلت الصحف الاردنية الصادرة الثلاثاء عن الناصر قوله ان "كمية المياه التي ستضخها سوريا الشقيقة الى الاردن هذا العام ستصل الى حوالي ثلاثة ملايين متر مكعب".
واضاف الناصر انه سيتوجه الاربعاء الى سوريا لحضور الاحتفال ببدء اسالة المياه من سد سحم الجولان، جنوب غرب سوريا، الى محطة زي لمعالجة المياه والقريبة من عمان، عبر نهر اليرموك الذي ينبع من سوريا ويجري في الاردن ثم الى قناة الملك عبد الله المتفرعة منه.
وكان الرئيس السوري بشار الاسد قد امر بتزويد الاردن بالمياه اثر لقائه الثلاثاء الماضي ورئيس الوزراء الاردني علي ابو الراغب، وفقا لما ذكرته وكالة الانباء السورية التي لم تحدد كمية المياه التي سيتم ضخها.
وهذه هي المرة الرابعة على التوالي منذ 1999 التي توافق دمشق على ضخ المياه الى الاردن خلال اشهر الصيف.
وتنوي دمشق وعمان البدء في بداية 2003 ببناء سد "الوحدة" على اليرموك من اجل زيادة مواردهما المائية.
ويعد الاردن ضمن افقر عشر دول في العالم من حيث الموارد المائية، وتصل حاجته سنويا من المياه الى مليار و100 مليون متر مكعب غير انه منذ قرابة ثماني سنوات لا تتعدى الكميات المتاحة 850 مليون متر مكعب.
وتواجه سوريا هي ايضا نقصا في مواردها المائية بسبب الجفاف الذي يسيطر على المنطقة منذ سنوات. ويتم تقنين المياه في دمشق لمدة اثنتي عشرة ساعة في اليوم كل سنة خلال فصل الصيف.