سوريا تحتفل باتحاد كتاب الانترنت العرب

سنة على تأسيس الاتحاد

دمشق - تحت رعاية الدكتور حسين جمعة رئيس اتحاد الكتاب العرب، وبحضور الروائي محمد سناجلة رئيس اتحاد كتاب الإنترنت العرب، عقد في قاعة المحاضرات في مقر اتحاد الكتاب العرب بدمشق – المزة – في الساعة السادسة من مساء يوم السبت الموافق 1-4-2006 احتفالية اتحاد كتاب الانترنت العرب بمناسبة مرور عام على تأسيسه حيث تم انعقاد المؤتمر التأسيسي الاول لفرع سوريا.

وقد القى الدكتور حسين جمعة رئيس اتحاد الكتاب العرب كلمة ترحيبية أكد من خلالها على أهمية هذا الحدث، وان المكتب التنفيذي للاتحاد حين اتخذ قرارة بالموافقة على رعاية هذه الفعالية الثقافية كان يدرك أهمية عالم الانترنت.
وتحدث الدكتور جمعة مؤكدا على أهمية الثقافة العربية موضحا ما تتعرض له الأمة العربية من ضغوط ومؤامرات تستهدف حضارتنا وثقافتنا وانه يجب تضافر الجهود بين العالمين الرقمي والواقعي في وجه كل ما من شأنه الاساءة إلى لغتنا وثقافتنا.
كما نوه الدكتور جمعة إلى الجهود الطيبة التي يبذلها الجيل الشاب على الصعيد الرقمي مجددا دعم اتحاد الكتاب العرب لنجاح قيام اتحاد كتاب الانترنت العرب ليأخذ دوره على الصعيد الثقافي في العالم العربي.
ومن جانبه تحدث الروائي محمد سناجلة بشكل مسهب عن اتحاد كتاب الانترنت العرب وتواجده على الساحة العربية، وان هذا الاتحاد يحمل فكرا عربيا خالصا يهدف إلى إحداث ثورة معرفية إبداعية تتبنى نظرية الواقعية الرقمية بصفتها الأقدر على الاتساق مع العصر الرقمي الذي ولدت من رحمه.
ونوه سناجلة على دور الاتحاد في نشر الوعي بالثقافة الرقمية في أوساط المثقفين والكتاب والاعلاميين العرب، وكذلك نشر الوعي بالثقافة الرقمية بين أوساط الشعب العربي.
وأكد أن "اتحاد كتاب الانترنت العرب هو فكر أولا وقبل كل شيء، هو فكر قبل أن يكون هيئة، وفكر قبل أن يصبح مؤسسة، وفكر قبل أن يقدم خدمات ومنافع للمنتسبين له".
وأضاف أن هذا الفكر يهدف إلى "إحداث ثورة معرفية في الفكر الثقافي العربي بأكمله، إلى إحداث تغيير شامل في طرق التفكير ذاتها ومن ثم في وسائل الفعل الإبداعي".
وبعد انتهاء أعمال إطلاق المؤتمر التأسيسي لاتحاد كتاب الانترنت العرب لفرع سورية ترأس الروائي محمد سناجلة رئيس اتحاد كتاب الانترنت العرب اجتماعا ضم أعضاء الاتحاد في سوريا وتم انتخاب اللجنة التحضيرية لإنشاء فرع سوريا حيث تم انتخاب كل من:
الأستاذ شمس الدين العجلاني.
الأستاذة ماجدولين الرفاعي.
الأستاذة إيمان عرابي.
الأستاذ هشام الحرك.
الأستاذ ثائر زعزوع.
الأستاذ عبد الرزاق صبح.
وشارك في فعاليات إطلاق المؤتمر إضافة إلى رئيس اتحاد الكتاب العرب ورئيس اتحاد كتاب الانترنت العرب كل من مدير الثقافة في مدينة دمشق، وعدد من اعضاء المكتب التنفيذي لاتحاد الكتاب العرب، واعضاء اتحاد كتاب الانترنت العرب في سوريا.
وغطت التلفزة السورية الحدث، اضافة الى مندوبي الصحف السورية والعربية وحشد من الاعلاميين والمثقفين السوريين والعرب.